الأربعاء - 01 ديسمبر 2021
الأربعاء - 01 ديسمبر 2021
No Image Info

مشاركة قوية بـ«سيتي سكيب 2021» تعكس عمق الثقة في الاقتصاد الوطني

اختتمت دائرة الأراضي والأملاك بدبي مشاركتها في فعاليات معرض سيتي سكيب 2021، الذي شهد إقبالاً كبيراً ومشاركة متنوعة، واستمر على مدار 3 أيام من 9 حتى 11 نوفمبر 2021، في مركز دبي للمعارض، في موقع إكسبو 2020 دبي. وأطلقت خلالها أراضي دبي عدداً من مبادراتها، واستعرضت خدماتها المتنوعة والمبتكرة.

وإلى جانب استعراض الدائرة على مدار أيام الحدث الثلاثة، لتطبيقها المبتكر «دبي ريست» وأبرز الخدمات المتوفرة عليه، مثل خدمة اسأل مالك، ومستودع مستندات دائرة الأراضي والأملاك، وغيرها. فقد شهد اليوم الأول من فعاليات المعرض، إطلاق أراضي دبي مؤشر أسعار العقارات التجارية، الأول من نوعه على مستوى الإمارة، والذي يساعد المستثمرين والشركات والمؤسسات على رصد أداء السوق التجاري عند اتخاذ قرارات الاستثمار وإدارة المحافظ. في حين تم على هامش اليوم الثاني إطلاق مشروع تصنيف المباني، والذي غطى 150 ألف قطعة أرض، من مختلف الفئات، وقدّم طيفاً واسعاً من الخدمات والحلول الاستباقية لخدمة متعاملي القطاع العقاري.

وفي اليوم الثالث والختامي للحدث، وانطلاقاً من مواصلة الدائرة لجهودها الهادفة للترويج لسوق الإمارة العقاري، وقعت أراضي دبي مذكرتي تفاهم جديدتين لأمين الترويج العقاري، إضافة إلى تجديد 4 مذكرات تفاهم أخرى في ذات السياق. وذلك بحضور سعادة سلطان بطي بن مجرن المدير العام للدائرة، وعددٍ من مسؤولي الدائرة.

فعلى المستوى الخليجي، وقّعت الدائرة مذكرة التفاهم الأولى مع «مؤسسة أماكو العقارية» من المملكة العربية السعودية لتكون الأولى من نوعها على مستوى المنطقة، فيما أبرمت الدائرة مذكرة مماثلة مع «إيمكس للوساطة العقارية» من روسيا. ومن جهة أخرى، جدّدت الدائرة مذكرات التفاهم مع 4 مكاتب أمناء ترويج عقاري أخرى، وهي: «فرونت ديسك للعقارات» من الولايات المتحدة الأمريكية، وأمين الترويج الدولي شركة «ميداليون أسوسيات»، و«دبي لينك ريل ايستايت» من كندا، و«كيو 4 كنسلتنس» من الهند.

وتعدّ مبادرة «أمين الترويج العقاري» إحدى أدوات الترويج العقاري، وذلك في إطار تعزيز جاذبية الإمارة للمستثمرين الأجانب. وستتيح اتفاقيات التعاون هذه لمكاتب أمناء الترويج المذكورة نشر المعرفة العقارية حول سوق دبي العقاري في الأسواق العالمية، من خلال مختلف الوسائل الرقمية وغير الرقمية، بالإضافة إلى تنظيم ومشاركة الدائرة في المؤتمرات والمعارض وورش العمل العالمية والمحلية العقارية بمختلف أشكالها، إلى جانب تنظيم زيارات للمستثمرين لإمارة دبي، للاطلاع على الفرص الاستثمارية، وتقديم الدعم الكامل للمستثمرين وتزويدهم بالمعلومات الكافية ودعمهم لأي مساندة للاستثمار العقاري في إمارة دبي تقع تحت دائرة الأراضي والأملاك.

وقال سلطان بطي بن مجرن: «نجدد في ختام هذا الحدث الكبير، التزامنا بالعمل الدؤوب والمستمر على تعزيز مكانة دبي العالمية على صعيد الأسواق العقارية، تماشياً مع توجيهات قيادتنا الرشيدة، وعلى رأسها صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي «رعاه الله». ونعرب عن سعادتنا بما قدّمه هذا المعرض، وما بات يشكله كمنصة فريدة تجمع مختلف المطوّرين والمستثمرين والمهتمين بالسوق العقاري في مدينتنا، ونتطلع إلى المساهمة الدائمة مع مختلف شركائنا لتعزيز الأفق الاستثماري العقاري في المستقبل».

وأضاف بن مجرن: «تأتي مذكرات التفاهم في مجال الترويج العقاري، التي أبرمتها أراضي دبي في ختام هذا الحدث سواء الجديدة أو المجددة؛ لتؤكد الدور الذي تتميّز به دائرة الأراضي والأملاك، والمتمثل بتعزيز جهودها الترويجية لسوق دبي العقاري. ومن المؤكد أن الاتفاقيات ستعود بالنفع الكبير من حيث التعريف بسوقنا العقاري، وجذب المزيد من المستثمرين، وذلك لما تتمتع به المكاتب التي تم التوقيع معها من خبرات ومعرفة، وأدوار استشارية في غاية الأهمية».

بدورها، قالت ماجدة علي راشد، المديرة التنفيذية في تشجيع وإدارة الاستثمار العقاري في دائرة الأراضي والأملاك بدبي: «تعمل دائرة الأراضي والأملاك على تعزيز وصولها إلى مختلف الأسواق العالمية، وذلك في إطار جهودها الرامية إلى تحقيق رؤية القيادة الرشيدة المتمثلة بجعل إمارة دبي وجهة أولى على الصعيد العالمي في الاستثمار العقاري. إنّ إبرام هذه المذكرات، مع مكاتب متخصصة وذات خبرة واسعة في مجال التسويق والترويج العقاري، لتقوية أواصر التعاون معها، يساعد في الوصول إلى مختلف الأسواق العالمية، وتشجيع المستثمرين الأجانب من مختلف الجنسيات، وتعريفهم بمختلف المزايا التي توفرها إمارة دبي للمستثمر الأجنبي، والفوائد التي يمكنه الحصول عليها، إلى جانب البيئة والبنية التحتية المتينة والمرنة في آن واحد».

وأضافت: «تعد الأسواق المشمولة في مذاكرات التفاهم الجديدة والقائمة مهمة للغاية لإمارة دبي، حيث يتصدر مستثمروها مراتب متقدمة على قائمة أعلى الجنسيات استثماراً في عقارات دبي خلال الفترة الماضية، لذا فإن تعزيز وصولنا إليها من شأنه أن يخلق زخماً إضافياً، ويجذب فئات جديدة. وسنتعاون مع شركائنا في مكاتب أمناء الترويج العقاري للعمل على توسيع وتأكيد التزامنا بقيمنا المتمثلة بالشفافية والمهنية، وتعزيز التكامل مع القطاع الخاص، وعقد الاتفاقيات التي من شأنها أن تعزز سمعة دبي عالمياً، كوجهةٍ استثمارية متميزة، وبالتالي ترسيخ ثقة المستثمرين بالإمارة».