الثلاثاء - 18 يناير 2022
الثلاثاء - 18 يناير 2022
No Image Info

أول مؤسسة صينية تنضم إلى مبادرة الجواز اللوجستي العالمي

أعلنت مبادرة الجواز اللوجستي العالمي (WLP) عن توسعها من خلال انضمام الصين إلى المبادرة للمرة الأولى عبر توقيع مذكرة تفاهم مع مجموعة «فيوجيان بورت جروب» المملوكة للدولة الصينية كشريك لبرنامج الشحن العالمي.

وأبدت المبادرة موافقتها على الانضمام إلى تحالف طريق الحرير البحري الصيني، وستتيح المبادرة فرصة أمام الشركات الصينية لوصول أكثر سرعة وكفاءة من حيث الكلفة إلى أسواق آسيا وأمريكا اللاتينية والشرق الأوسط وعبر أفريقيا، وتمكين التجار ووكلاء الشحن من تحقيق زيادة سنوية في معدل الحركة التجارية تتراوح بين 5 و10%.

وأقيمت مراسم التوقيع على مذكرة التفاهم عبر الإنترنت بمشاركة جيبينغ شين سكرتير اللجنة الحزبية رئيس مجموعة «فيوجيان بورت جروب» وسلطان أحمد بن سليم رئيس مؤسسة الموانئ والجمارك والمنطقة الحرة في دبي بالتزامن مع حملة فيوجيان الترويجية في الصين ومعرض إكسبو 2020 دبي.

ومع ترحيب مبادرة الجواز اللوجستي بالعالمي بانضمام مجموعة «فيوجيان بورت جروب» كشريك لها في الصين تشارك المبادرة أيضاً في تحالف طريق الحرير البحري (SRMA) الذي تأسس في مقاطعة فيوجيان عام 2018 ويشمل 99 ميناء و 27 دولة وهو جزء من مبادرة «الحزام والطريق» الصينية التي تهدف إلى «بناء منظومة خدمة عالمية فعالة ومستقرة لمواصلة النمو عبر تكامل الموارد المفيدة».

وفي هذا الإطار، قال سلطان أحمد بن سليم رئيس مؤسسة الموانئ والجمارك والمنطقة الحرة في دبي والتي تمتلك وتدير برنامج الجواز اللوجستي العالمي، إن انضمام ثاني أكبر اقتصاد في العالم إلى مبادرة الجواز اللوجستي العالمي يشكل تطوراً هائلاً يجعل سلاسل التوريد الفعالة للمنتجات والخدمات أكثر قدرة على المنافسة، كما تسهم زيادة أعمال البيع في الأسواق بتعزيز المرونة الاقتصادية فضلاً عن توثيق العلاقات الثنائية القائمة بين جمهورية الصين الشعبية والإمارات العربية المتحدة.

وتوفر مبادرة الجواز اللوجستي مزايا فريدة لحركة البضائع عالية القيمة منخفضة الوزن، وتشمل الصناعات الصينية التي ستستفيد من انضمامها للبرنامج بصورة أكبر معدات البث وأجهزة الكمبيوتر وأجزاء الآلات المكتبية والهواتف وأجهزة أشباه الموصلات، وتعد الصين أكبر مصدر في العالم لجميع فئات المنتجات المذكورة ومع انضمامها للمبادرة يتوقع لها تعزيز مكانتها على هذا الصعيد في عام 2022.

وقال جيبينغ شين سكرتير اللجنة الحزبية ورئيس مجموعة «فيوجيان بورت جروب» إن فوائد الانضمام إلى مبادرة الجواز اللوجستي العالمي أول نظام ولاء عالمي للشحن متعدد الوسائط تتمثل في إتاحة المجال أمام الشركات الصينية لخفض كلفة سلاسل التوريد وجعل نقل البضائع والخدمات أكثر سرعة وكفاءة بما يساعد بلادنا على تنمية اقتصادها وفتح المجال أمام فرص عمل جديدة فيها.

ويعزز انضمام الصين إلى مبادرة الجواز اللوجستي العالمي من مكانة البرنامج عبر قارة آسيا مدعوماً بمراكز المبادرة القائمة بالفعل في الهند وإندونيسيا وماليزيا والفلبين وسنغافورة وتايلاند وفيتنام.

وسيتمكن التجار ووكلاء الشحن الصينيون من خلال عضويتهم في الجواز اللوجستي العالمي من الحصول على المزايا المقدمة التي يقدمها شركاء المبادرة مثل «دي دبي ورلد» و«الخطوط الجوية التايلندية» والإمارات للشحن الجوي كما تشمل الفوائد المباشرة أيضاً إمكانية التتبع السريع لحركة البضائع وخفض تكاليف التخليص الجمركي وإلغاء النفقات الإدارية.

وتهدف مبادرة الجواز اللوجستي العالمي التي يقودها القطاع الخاص إلى تسهيل تدفق التجارة العالمية وإتاحة قدرة الوصول إلى الأسواق العالمية عبر إنشاء طرق تجارية جديدة وتوفير الكفاءة الاقتصادية لأعضاء المبادرة.