الجمعة - 28 يناير 2022
الجمعة - 28 يناير 2022
ارتفع مستوى التوظيف خلال الأشهر الخمسة حتى نوفمبر - رويترز.

ارتفع مستوى التوظيف خلال الأشهر الخمسة حتى نوفمبر - رويترز.

دبي تتفوق على أهم المدن العالمية في الازدهار الاقتصادي بعد الوباء

أشاد تقرير نشرته صحيفة وول ستريت جورنال الأمريكية، بالازدهار الذي تحققه إمارة دبي على الرغم من وباء كورونا الذي لا يزال يصدر المتحورات التي كان آخرها متحور أوميكرون.

وذكر التقرير أن المدينة تجذب العديد من رواد الأعمال والسياح لعدة عوامل أهمها تحقيق مستويات عالية من التطعيم، وانخفاض معدلات الإصابة، بالإضافة إلى إصدار العديد من القرارات الميسرة للمستثمرين والحدود المفتوحة.

وقالت الصحيفة إن آلاف الأثرياء ورجال الأعمال انتقلوا إلى دبي هذا العام بشكل خاص، والإمارات العربية المتحدة بشكل عام، مدفوعين بضريبة الدخل الصفرية والقيود الوبائية المخففة نسبياً والشعور بالعودة للحياة الطبيعية.

وتابع التقرير أن شكل العودة للحياة الطبيعية يرسم ملامح إمارة دبي، والمطاعم والفنادق والحانات ممتلئة في أغلب الأوقات، بالإضافة إلى ارتفاع معدل أسعار العقارات، وعاد الموظفون إلى مكاتبهم، واستقطب معرض إكسبو 2020 دبي آلاف السياح الأجانب.

وأضاف التقرير أنه حتى مع متغير أوميكرون الجديد الذي هز الأسواق العالمية وفرض قيوداً على الحدود في جميع أنحاء العالم، ضاعفت دبي من الانفتاح الاقتصادي الذي يرحب بقوة عاملة دولية متنقلة بشكل متزايد.

والثلاثاء أعلنت دولة الإمارات العربية المتحدة تحويل عطلة نهاية الأسبوع إلى السبت والأحد، وقالت الصحيفة إن التعديل الجديد سيجذب المزيد من الشركات الأجنبية والمغتربين.

ورصدت الصحيفة آراء بعض المقيمين الجدد في الإمارة، الذين أكدوا بدورهم أن إمارة دبي تعتبر ملاذاً يتناقض مع المدن الأخرى ذات التركيز العالمي من ناحية قيود الحجر المفروضة على معظم المسافرين، مضيفين أن دبي استطاعت تجاوز وتيرة الوباء العالية بينما لا تزال بعض العواصم العالمية تعاني من موجات كوفيد-19 المتكررة، فضلاً عن نيويورك التي تعاني من ارتفاع مستوى الجريمة.

وقال سكوت دروموند وهو مستثمر في مجال العقارات، إنه نقل جزءاً من عملة في البرتغال والمملكة المتحدة إلى دبي في يناير، وقال إن أوروبا كانت مغلقة بأكملها، ولكن دبي كانت مفتوحة.

وأشاد دروموند بسرعة إنهاء إجراءات تأسيس شركته وحصوله على تصريح إقامة.

وتطرق التقرير إلى القرارات الأخيرة التي أصدرتها دولة الإمارات فيما يخص تعديل التأشيرات لتصل لمدة 10 سنوات، فضلاً عن قوانين الملكية الأجنبية للشركات وقوانين الأحوال الشخصية ما عزز من مكانتها الدولية.

وقال أليستر جلوفر محامي اقتصادي مقيم في دبي إن دبي تعيش فترة مثالية للتنافس مع مدن عالمية مترسخة.

تراجع معدلات الإصابة

أشاد مسؤولو الصحة بتراجع معدلات الإصابة اليومية بكوفيد-19 ليصل إلى أقل من 100 منذ أسابيع، وأكدوا أن معدلات التطعيم العالية التي أنجزتها دولة الإمارات والتي تعد من أعلى المعدلات عالمياً، بالإضافة إلى الامتثال للإجراءات الاحترازية من أهم العوامل التي أدت إلى هذا الإنجاز.

وأضاف التقرير أنه على الرغم من مخاوف متحور أوميكرون، إلا أن الناس ينتقلون من جميع أنحاء العالم إلى المدينة.

تدفق في الثروات

ذكر التقرير أن أسعار العقارات في دبي شهدت خلال شهر أكتوبر الماضي ارتفاعاً بنسبة 21% على أساس سنوي، وذلك بعد انخفاضها العاميين الماضيين.

ويعتبر الاقتصاد غير النفطي لدولة الإمارات في أفضل مستوى منذ يونيو 2019 وفقاً لمؤشر IHS Markit، بينما ارتفع مستوى التوظيف خلال الأشهر الخمسة حتى نوفمبر، وزادت نسبة التراخيص التجارية بنسبة 70% للعام الجاري.

وذكر التقرير أن قطاع السياحة يشهد انتعاشاً غير مسبوق، حيث حضر ما يقارب 5.6 مليون زائر لمعرض إكسبو دبي 2020 منذ أكتوبر الماضي.

ووفقاً لبيانات مؤشر STR ارتفعت أسعار الغرف الفندقية لأعلى مستوى منذ عام 2018 بمتوسط إشغال عند 81%.

وتظهر البيانات ارتفاعاً في حركة الأشخاص لأغراض البيع والتجزئة والترفيه بنسبة 20% في دبي مقارنة بما قبل الوباء، لتتعافى بشكل أسرع من نيويورك ولندن وسنغافورة وطوكيو حيث تظهر البيانات أن الحركة لا تزال دون مستويات ما قبل الوباء.

وصرح مطعم سوشي سامبا في نخلة جميرا للصحيفة، أن لديه قائمة انتظار لمدة شهر للحصول على طاولة، وقال مطعم أورا إنه محجوز بالكامل طيلة شهر ديسمبر.

وقال داستن سميث وهو يعمل في قطاع التكنولوجيا وانتقل من سنغافورة إلى دبي في سبتمبر الماضي برفقة زوجته، واستطاع كلاهما إيجاد وظائف منذ ذلك الحين.

وتشهد مبيعات العقارات في المدينة طفرة غير عادية، حيث سجلت دبي أفضل ربع ثالث على الإطلاق في المعاملات العقارية لهذا العام وفقاً للأرقام الرسمية.

وذكر التقرير أن مبيعات المنازل التي لا تقل قيمتها عن 10 ملايين دولار بلغت نسبتها 7% حتى الآن من جميع عمليات البيع.

وارتفعت نسبة أصحاب الثروات العالية في دبي إلى 54 ألفاً في يونيو 2021، مقارنة بـ52 ألفاً في ديسمبر الماضي.

وقالت خديجة العثماني وهي وكيلة عقارية إنها مندهشة بسبب الطبيعة المتغيرة لعملائها، وأضافت أن دبي كانت نقطة جذب للأثرياء من الخليج والهند، بينما باتت الآن تجذب رجال الأعمال القدماء في أوروبا، وأصحاب الملايين الشباب في مجال التكنولوجيا والعملات المشفرة.

وأفاد نيل بيتش رئيس شركة Virtuzone وهي شركة متخصصة بمساعدة المستثمرين الجدد بتأسيس شركاتهم، بأن دبي تشهد طفرة بدأت للتو بعد إعادة التفكير التي فرضها الوباء على العديد من رجال الأعمال في جميع أنحاء العالم.