الخميس - 20 يناير 2022
الخميس - 20 يناير 2022
No Image Info

غرفة أبوظبي تبحث التعاون مع بنك التجارة والتنمية لشرق وجنوب أفريقيا

اجتمع عبدالله غرير القبيسي نائب المدير العام لغرفة تجارة وصناعة أبوظبي، مع ممثلي بنك التجارة والتنمية لشرق وجنوب أفريقيا، برئاسة مايكل أوري نائب الرئيس التنفيذي والرئيس التنفيذي للعمليات في البنك، حيث ناقش الجانبان سبل تعزيز التعاون مع شركات قطاع الخاص من المصدّرين والمقاولين في إمارة أبوظبي ونظرائهم في شرق وجنوب أفريقيا.

وتناول الاجتماع عدداً من الموضوعات الهامة ذات الاهتمام المشترك، لا سيما تعزيز فرص إقامة شراكات اقتصادية فاعلة مع المعنيين في إمارة أبوظبي بالاستفادة من التدفق التجاري المطرد التي تشهده القارة الأفريقية من دولة الإمارات.

وحضر الاجتماع الذي عقد في مقر الغرفة سعيد حمد الظاهري، المدير العام لمكتب أبوظبي للصادرات بالإنابة، وهلال محمد الهاملي نائب المدير العام لغرفة أبوظبي، إلى جانب عدد من المسؤولين في كلا الجانبين.

وثمّن عبدالله غرير القبيسي زيارة الوفد الضيف، مثنياً على العلاقات المتينة التي تجمع الإمارات مع القارة الأفريقية في العديد من المستويات التجارية والاقتصادية، مؤكداً اهتمام غرفة أبوظبي لتدشين قنوات جديدة للتعاون التجاري مع دول شرق وجنوب أفريقيا وتشجيع إقامة مشاريع واستثمارات مشتركة في القطاعات ذات الأولوية، وبما يسهم في تعظيم حجم التبادل التجاري بين دولة الإمارات والدول الأعضاء في البنك.

كما قدّم القبيسي شرحاً وافياً حول ماهية خدمات غرفة أبوظبي ومبادراتها والدور الذي تقوم به في المساهمة بتطوير وتنظيم الشؤون التجارية بإمارة أبوظبي والرفع من تنافسية مؤسسات القطاع الخاص وبيئة الأعمال، لافتاً إلى أن الغرفة على أتم الاستعداد لتكثيف التعاون المتبادل وتعزيز العلاقات التجارية والاستثمارية وتنسيق العمل لتبادل الوفود التجارية والمعلومات مع بنك التجارة والتنمية لشرق وجنوب أفريقيا، للمساهمة في بلورة رؤية مشتركة في مجال التنمية المستدامة وإرساء الشراكات الفاعلة لتحقيق المصالح المشتركة.

من جهته، أشاد مايكل أوري نائب الرئيس التنفيذي والرئيس التنفيذي للعمليات في بنك التجارة والتنمية لشرق وجنوب أفريقيا، بترحيب الغرفة لتقديم كافة الإمكانات المتاحة لدفع مجالات التعاون التجاري والاقتصادي مع دول شرق وجنوب أفريقيا، واصفاً بأن ذلك يدشن مرحلة جديدة نحو تعزيز وتقوية العلاقات الثنائية بين المستثمرين في إمارة أبوظبي والدول الأعضاء في البنك، وتشجيع النشاط التجاري والاقتصادي بين الجانبين.

وقدم أوري ملخصاً عن إسهامات بنك التجارة والتنمية لشرق وجنوب أفريقيا (TDB) في تعزيز آفاق التجارة والتنمية الاقتصادية والتكامل الإقليمي عبر دول شرق وجنوب أفريقيا، ذلك من خلال تمويل التجارة والمشاريع والبنية التحتية وإدارة الأصول والخدمات الاستشارية للأعمال، مبدياً رغبته بتعزيز التواصل مع المعنيين في أبوظبي، خاصةً وأن الإمارة توفر فرصاً واعدة للمصدرين من الدول الأفريقية، فضلاً عن البيئة التشريعية والتنظيمية المحفزة للأعمال والاستثمارات.