الثلاثاء - 21 يناير 2020
الثلاثاء - 21 يناير 2020
No Image

مجمع دبي للعلوم مقراً لمجموعة جوتن

أعلن مجمع دبي للعلوم، عن انضمام مجموعة جوتن العالمية للطلاء إليه حيث سيستقبل المقر الإقليمي الجديد والذي يضم مختبر البحث والتطوير الوحيد للشركة في منطقة الشرق الأوسط.

وتمتلك مجموعة جوتن 40 منشأة إنتاج في 24 دولة، فضلاً عن 62 شركة في 45 دولة، إلى جانب ممثلين عن الشركة في أكثر من 100 دولة حول العالم.

وقد وضعت الشركة حجر الأساس للمنشأة الجديدة التي ستبنى بمساحة 230 ألف قدم مربعة تلبية للمتطلبات الحالية والمستقبلية.

وسيجمع مركز البحث والتطوير الإقليمي لمجموعة جوتن في دبي بين المراكز الثلاثة القائمة في الإمارة ضمن موقع واحد لتلبية احتياجات العملاء في الشرق الأوسط والهند وأفريقيا. ويعمل 47 موظفاً من جوتن حالياً في مجال البحث في المنطقة، ومن المتوقع أن يرتفع هذا العدد ليبلغ 70 موظفاً بحلول عام 2030.

وتماشياً مع هوية العلامة التجارية لمجموعة جوتن، سيجسد تصميم المباني المستدام والمبتكر البساطة والحداثة الاسكندنافية، كما ستشمل مجالات التركيز تطوير المنتجات والبيئة والاستدامة. وإضافةً إلى المقر الإقليمي ومختبر البحث والتطوير، سيضم المجمّع الجديد منشآت رائدة لإنتاج الطلاء السائل إلى جانب خط تجريبي لمسحوق الطلاء، كما سيتضمن السطح الخارجي ألواحاً للاختبار. ومن المتوقع أن يتم افتتاح المركز في الربع الأخير من عام 2021، وسيستوعب ما يصل إلى 230 موظفاً.

وقال الرئيس التنفيذي للشؤون التجارية في مجموعة تيكوم عبدالله بالهول: "تواصل مجموعة تيكوم التزامها إنشاء أنظمة تجارية عالمية المستوى، حيث نؤمن بأن التقدم الحقيقي يتوقّف على توفير بيئة تعزز الإنتاجية وتشجع الاستثمار في مجال البحث والتطوير".

من جانبه، قال المدير العام لمجمع دبي للعلوم مروان عبد العزيز جناحي: "يسعى مجمع دبي للعلوم من خلال بنيته التحتية المتطورة إلى استقطاب الشركات الرائدة التي تركز على البحث والعلوم بهدف تطوير هذا القطاع الاستراتيجي في دبي. وتماشياً مع أولويتنا هذه، يشرفنا أن نرحب بمجموعة جوتن في مجمع دبي للعلوم، ونتطلع إلى شراكة مثمرة معها".

من جهته، قال الرئيس والرئيس التنفيذي لمجموعة جوتن مورتن فون: "قدمنا طوال العقود الأربعة الماضية حلولاً مبتكرة عالية الجودة، من دهانات الديكور والمنتجات الخاصة بالمرافق البحرية ومنتجات حماية الأرضيات ومسحوق الطلاء. ويمثل الاستثمار في المقر الإقليمي الجديد ومركز الأبحاث والتطوير فرصة تجارية على غاية الأهمية لتطوير الصناعة وتعكس التزامنا ودعمنا لمنطقتنا من خلال خلق فرص وظيفية وتطويرية".

#بلا_حدود