الخميس - 02 أبريل 2020
الخميس - 02 أبريل 2020
«المشرق» يقدم حزمة مزايا مصرفية للأفراد والشركات في الإمارات
«المشرق» يقدم حزمة مزايا مصرفية للأفراد والشركات في الإمارات

«المشرق» يقدم حزمة مزايا مصرفية للأفراد والشركات في الإمارات

أعلن بنك المشرق، إحدى المؤسسات المالية الرائدة في دولة الإمارات العربية المتحدة، اليوم، عن تقديم مجموعة من المبادرات الرامية لتخفيف الآثار المالية السلبية التي خلفها تفشي فيروس «كوفيد-19» على عملائه.

وشدد البنك على حرصه على الرفاه والأمن المالي للعملاء والشركات في دولة الإمارات، وعلى استقرار القطاع المصرفي في البلاد.

واعتباراً من الأول من شهر أبريل، ولغاية 30 يونيو من هذا العام، يمكن للشركات المتأثرة والموظفين الذين فرضت عليهم إجازة غير مدفوعة نتيجة تفشي الفيروس، أو ممن يعملون في قطاعات تأثرت بالأزمة مثل الطيران والسفر والنفط والغاز والسيارات، التواصل مع البنك للحصول على مهلة سماح على سداد القروض ورسوم البطاقات وقروض الرهن العقاري.

وتشمل هذه المبادرات عملاء المشرق الحاليين والجدد، لتتيح لهم مزيداً من المرونة، وتقلل من تكاليف شروط السداد ومعدلات الفائدة ورسوم المعالجة.

وفي هذا السياق، قال الرئيس التنفيذي لبنك المشرق، أحمد عبد العال: «في ظل هذه الظروف غير المسبوقة التي تشهدها دولة الإمارات والعالم أجمع، يدرك بنك المشرق تمامًا الضغوط المالية التي فرضها تفشي فيروس «كوفيد-19» على عملائنا».

وأضاف: «باعتبارنا بنكاً محلياً، نحن ملتزمون بالكامل بضمان الرفاه والأمن المالي لسكان دولة الإمارات العربية المتحدة، ومن هنا سنقوم بتطبيق مجموعة واسعة من حزم تخفيف الأعباء، ليستفيد منها المستهلكون والشركات لمساعدتهم في تجاوز هذه الأوقات الصعبة بمرونة وراحة بال، ونتوجه بالشكر لقياداتنا الرشيدة ومصرف الإمارات العربية المتحدة المركزي على دعمهم خلال هذه الفترة العصيبة، ونتعهد بمواصلة العمل معهم جنباً إلى جنب، لضمان استقرار القطاع المصرفي واقتصاد البلاد».

وتابع: «نشعر بالأسف تجاه الأفراد والعائلات التي تأثرت بشكل مباشر من تفشي هذا الفيروس، ونؤكد لهم بأن تكاتفنا معًا سيمكننا من الصمود والخروج من هذه الأزمة أقوى والمحافظة على إرث دولة الإمارات العربية المتحدة كقوة مالية واقتصادية فاعلة، ونموذج يُحْتَذَى لبقية دول العالم».

وتشمل الإجراءات التي اتخذها بنك المشرق بالنسبة العملاء الأفراد، سيحصل عدد كبير من عملاء القروض السكنية والشخصية وعملاء بطاقات الائتمان على فترة سماح تصل لغاية 3 أشهر من دون أية رسوم إضافية، وتطبق أسعار الفائدة الحالية، وسوف يقوم البنك بالتواصل مع هؤلاء العملاء بشكل مباشر، إلى جانب تحصل جميع تحويلات الأموال الدولية عبر خدمة التحويل السريع QuickRemit على إعفاء من الرسوم بقيمة 50%، بالإضافة إلى الإعفاء من رسوم السحب النقدي، واستخدام أجهزة الصراف الآلي ضمن جميع أجهزة الصراف الآلي في دولة الإمارات لبطاقات الخصم والائتمان لمدة ثلاثة أشهر.

كما سيستفيد عملاء بطاقات الائتمان من إعفاء من رسوم المعالجة على خطة الدفع الميسّرة لمدة ستة أشهر على المشتريات من البقاليات ورسوم المدارس، واسترداد رسوم صرف العملات الأجنبية بسبب إلغاء حجوزات السفر، وإعفاء بنسبة 50% على رسوم معالجة التسهيلات النقدية وتحويل الرصيد، وخطة الدفع الميسرة، ويمكن للعملاء الذين منحوا إجازات غير مدفوعة أو جرى تشخيص إصابتهم بفيروس كورونا الحصول على المزايا التالية، فترة سماح تصل لغاية 3 أشهر على القروض الشخصية والقروض السكنية من دون أية رسوم إضافية وبدون فوائد، ونسبة فائدة 0% وفترة سماح لغاية 3 أشهر على بطاقات المشرق.

وبالنسبة الشركات الصغيرة والمتوسطة، سيحصل عملاء القروض التجارية الضخمة على فترة سماح تصل حتى 3 أشهر من دون أية رسوم إضافية، وفق أسعار الفائدة الحالية، وسوف يقوم البنك بالتواصل مع هؤلاء العملاء بشكل مباشر، كما يمكن لعملاء رأس المال المتداول، التمويل التجاري والذين تضرروا بشكل مباشر من انتشار فيروس «كوفيد-19» التواصل مع مدير العلاقات الخاص بهم للخروج بحلول مخصصة لهم.

وبالنسبة لعملاء الخدمات المصرفية للشركات وعملاء NEOBiz ممن لديهم حساب مصرفي أساسي، سيتم تخفيض الحد الأدنى للرصيد إلى 10 آلاف درهم، ولن يتم فرض رسوم عند انخفاض رصيد عن الحد الأدنى خلال الأشهر الثلاثة المقبلة.

وبالنسبة للعملاء الذين يقدمون طلبات الحصول على منتجات جديدة، سيحصل العملاء الذين يتقدمون بطلبات للحصول على قرض شخصي أو قرض سكني على إعفاء بقيمة 50% على رسوم المعاجلة وفترة سماح تصل حتى 3 أشهر، كما سيحصل العملاء الذين يتقدمون بطلب للحصول على قرض سكني ويشترون للمرة الأولى، على قيمة إضافية قدرها 5% من قيمة القرض مع إعفائهم من رسوم المعالجة.

#بلا_حدود