الثلاثاء - 23 أبريل 2024
الثلاثاء - 23 أبريل 2024

الظروف الاستثنائية تجبر «إعمار» على تخفيض رواتب موظفيها

الظروف الاستثنائية تجبر «إعمار» على تخفيض رواتب موظفيها

انعكست الظروف الاقتصادية الاستثنائية بسبب تداعيات «كورونا» على أعمال الشركات، الأمر الذي اضطر شركة إعمار العقارية في دبي على تخفيض رواتب موظفيها بالمجموعة بنسب متفاوتة اعبتاراً من أول أبريل وحتى إشعار أخر.

ووفق رسالة داخلية من رئيس المجموعة، محمد العبار، للعاملين، وأكدها مصدر مسؤول بالشركة لـ«الرؤية»، فتم تخفيض 100% من رواتب رؤساء مجالس إدارة الشركات التابعة، وكذلك تخفيض 50% من رواتب أعضاء فريق الإدارة العليا، و 40% من رواتب أعضاء فريق الإدارة الوسطى.

وكذلك شمل القرار تخفيض بنسبة 30% من الراتب الإجمالي لأصحاب الدرجات الوظيفية التالية للإدارة الوسطى باستثناء الوظائف الداعمة فلن يتم تخفيض رواتبها خاصة المستمرين في العمل بدوام كامل.

وأضاف رئيس المجموعة في رسالته، أن فئات الموظفين المتوقفين عن العمل أو من يتمتعون بإجازات في الوقت الحالي فسيتم معاملتهم كما يلي:

- مجموعة إعمار للضيافة فسيتم سداد 15% فقط من الراتب الإجمالي مع الإبقاء على توفير السكن والتأمين الطبي.

- الشركات الأخرى سيتم سداد 60% من الراتب الإجمالي.

وأكد العبار في رسالته على أن موظفي الشركة على رأس الأولويات مع تفاؤله بأن المرحلة الحالية مؤقتة ولن تستمر طويلاً.