الخميس - 04 يونيو 2020
الخميس - 04 يونيو 2020
من مشاريع الدار العقارية (أرشيفية)
من مشاريع الدار العقارية (أرشيفية)

أرباح «الدار العقارية» تتراجع 46% في الربع الأول من 2020

أظهرت البيانات المالية لشركة الدار العقارية المدرجة في سوق أبوظبي المالي تراجع أرباحها بنسبة 46% خلال الربع الأول من 2020، على أساس سنوي.

وأوضحت الشركة في بيان لسوق أبوظبي المالي اليوم، أنها حققت أرباحاً بلغت 300.1 مليون درهم خلال الربع الأول من العام الجاري، مقابل أرباح بلغت 552.97 مليون درهم في الربع المقارن من العام الماضي.

وأعلنت الدار العقارية تسجيلها إيرادات بقيمة 1.76 مليار درهم إماراتي خلال الربع الأول من عام 2020، وهي القيمة ذاتها المسجلة للفترة نفسها من العام الماضي.

يذكر أن الدار أطلقت في مارس الماضي سلسلة من برامج الدعم وصلت قيمتها إلى 190 مليون درهم لمساعدة المستأجرين ومشتري المنازل والطلاب وشركاء الأعمال. وتضمنت هذه البرامج إطلاق خطط لدفع التزامات الإيجار، وتخفيف أعباء الرسوم المدرسية، ودعم الشركات الصغيرة والمتوسطة.

وأحرزت إدارة المشاريع التطويرية تقدّماً كبيراً في مشاريعها خلال الربع الأول، حيث بلغت إيراداتها 808 مليون درهم بنسبة نمو 13% على أساس سنوي، ويعزى ذلك إلى التقدم في إدارة المشاريع الحكومية التي حصلت عليها الشركة مؤخراً بقيمة 5 مليارات درهم بما في ذلك بناء المقر الجديد لـtwofour54 في جزيرة ياس.

وبلغ إجمالي مبيعات المشاريع التطويرية 333 مليون درهم مدفوعةً بمبيعات المخزون، حيث تمكنت الشركة بنهاية الربع الأول 2020 من بيع 83% من مشاريعها التطويرية.

واستخدمت الدار برنامج التحول الرقمي لتسهيل عمليات البيع في ظل الإجراءات التي فرضتها الحكومة بخصوص التباعد الاجتماعي وحظر التجول، كما أجرت جولات افتراضية لاستعراض الوحدات السكنية المتوفرة.

واستقر معدل الإشغال خلال الربع الأول 2020 عند 89% على مستوى محفظة العقارات الاستثمارية بما فيها الأصول التجارية والسكنية ومتاجر البيع بالتجزئة، ويعزى ذلك إلى الالتزام بعقود تأجير طويلة الأمد وامتلاك محفظة متنوعة عالية الجودة.

وواصلت الأعمال الثانوية - بما فيها الدار للتعليم، وشركة إدارة العقارات «بروفيس»، وشركة إدارة المرافق «خدمة»، وأصول تبريد المناطق في جزيرة السعديات - مساهمتها الفعالة في دعم الأداء المالي لشركة الدار خلال الربع الأول 2020، حيث ارتفع إجمالي ربحها مجتمعةً بنسبة 40% ليصل إلى 52 مليون درهم.

وأشارت الشركة إلى أنه مع تفعيل إجراءات حظر السفر والإغلاق المؤقت لمراكز التسوق في نهاية فبراير، انعكست تداعيات ذلك بشكل أساسي على أصول «الدار» في قطاعي الضيافة والبيع بالتجزئة، ومع ذلك، ساهمت المحفظة المتنوعة لوحدة إدارة الأصول في تسجيل صافي إيرادات تشغيلية بقيمة 404 مليون درهم خلال الربع الأول 2020.

وبحسب البيان، تم إعادة فتح بعض أصول البيع بالتجزئة - بما فيها ياس مول والجيمي مول - في شهر مايو مع تطبيق تدابير مشددة لتحقيق التباعد الاجتماعي.

وتابعت: ومع استمرار تأثير «كوفيد-19» على البيئة التشغيلية في عام 2020، تستفيد الدار من ميزانيتها القوية مع الحفاظ على مستوى الديون في إطار سياسات الديّن المعمول بها عبر وحدتي إدارة المشاريع التطويرية وإدارة الأصول.

وحتى 31 مارس 2020، سجلت الدار تدفقاً نقدياً حراً وتسهيلات ائتمانية غير مسحوبة بقيمة 6.8 مليار درهم، ويشمل ذلك تسهيلاً ائتمانياً جديداً بقيمة 500 مليون درهم تم الاتفاق عليه خلال الربع الأول بمعدل إيبور +1%.

#بلا_حدود