الثلاثاء - 15 يونيو 2021
الثلاثاء - 15 يونيو 2021
أرشيفية

أرشيفية

5 نصائح لمستقبل مالي آمن (تعرف إليها)

تواجه ثقافة الادخار تحديات عديدة في مجتمعنا العربي مقارنة بالمجتمعات الأخرى، والذي أبرزت تداعيات أزمة كورونا أهميته وضرورته على مستوى الأفراد وحتى الدول.

وترصد «الرؤية» مفهوم وأهمية الادخار والسبل الصحيحة للادخار وتكوين مستقبل مالي آمن، وذلك في ضوء ما يراه اتحاد مصارف الإمارات في إطار التوعية المالية للأفراد.

وتبلغ نسبة ادخار الأسر من دخلها السنوية في السعودية نحو 1.6%، مقارنة بنحو 11% في ألمانيا، و36% في الصين.

وعالمياً، ساهمت أزمة كورونا في زيادة معدلات الادخار، حيث ارتفع معدل الادخار في منطقة اليورو – الذي يعرف بأنه إجمالي الادخار مقسوماً على إجمالي الدخل المتاح - إلى 16.9 % في الأشهر الثلاثة الأولى من العام، صعوداً من 12.7% في الربع السابق وهو، استناداً إلى «يوروستات»، أعلى معدل منذ بدء تسجيل البيانات في عام 1999، وفي الفترة ذاتها ارتفع معدل ادخار الأسر في المملكة المتحدة إلى 8.6 % مقارنة بنحو 5.4 % في الربع نفسه من عام 2019، وكذلك ارتفع معدل الادخار الشخصي في أمريكا من 7.9 % في بداية العام إلى أكثر من 32 % في أبريل، قبل أن ينخفض إلى 23.2 % في مايو، وفقاً لمكتب التحليل الاقتصادي.

ويتألف الادخار بشكل رئيسي مـن الأموال المتبقية بعد تسديد كافة المصاريف الأساسية مثل الإيجار والطعام والمواصلات، غير أنه يتعين بذل بعض الجهد لدى تخطيط ورصد المصاريف للحرص على ادخار بعض الأموال كل شهر، ومن خلال التخطيط، يمكن للمدخرات النمو بما يضمن مستقبلاً آمناً.

3 عوامل تعزز أهمية الادخار

وتتركز الأسباب الجوهرية لأهمية الادخار في 3 عوامل وهي (الادخار لحالات الطوارئ، الادخار للمستقبل، الادخار للتقاعد).

وفيما يخص العامل الأول المتمثل في حالات الطوارئ، فعلى الصعيد الشخصي، قد تطرأ أحداث غير متوقعة في أي وقـت، لذلك يتوجب عليك الاستعداد لمثـل هـذه الأحداث سواء كانت بسيطة أو كبيرة.

وهو ما أوضحته أزمة كورونا التي تسببت في فقدان الكثيرين لوظائفهم بسبب عمليات الإغلاق فمن لديه جزء من الأموال تحت بند الادخار قد تكون تداعيات الأزمة عليه أقل من غيره الذي فقد وظيفته ولم يدخر أموالاً.

الادخار للمستقبل هو العامل الثاني الذي يبرز أهمية الادخار، حيث يجب التخطيط للاستثمار بشكل منتظم بهدف توظيف مدخراتك والاستفادة منها.

وتتوفرعدة خيارات في هذا السياق، وتستوجب غالبية هذه الخيارات إيداع مبلغ مالي محدد بصورة منتظمة، ويمكن لهذه الاستثمارات أن تنمو مع الوقت إلى أن تصبح الأموال المتراكمة كافية لتغطية الاحتياجات المستقبلية الأساسية.

وثالثاً يأتي الادخار للتقاعـد، حيث إن توقيـت تقاعدك يشكل تحدياً في التخطيط للنفقات والمصروفات عندما تصل إلى وقت يتوقف فيه الراتب الثابت.

منتجات الادخار

وهناك 5 أنواع رئيسية لمنتجات الادخار المتوفرة والتي تتمثل في (حسابات توفير الودائع المتكررة، وحسابات التوفير المرتبطة باستثمارات، وحسابات توفير الودائع الثابتة، وحسابات التوفير العائلي، وحسابات الاستثمار في الذهب).

مستقبل مالي آمن

وهناك 5 نصائح رئيسية لضمان مستقبل مالي أمن تتمثل في: (التخطيط للميزانية، اتباع مخطط للادخار، تقليص الديون، مخطط الادخار التلقائي، الالتزام باستراتيجية بعيدة المدى).

وفيما يخص التخطيط للميزانية فمن المهم رصد مصاريف كل شهر بدقة لاحتساب المبلغ الذي يمكن ادخاره شهرياً، ومن هنا، يجب وضع ميزانية بعيدة المدى تغطي المصاريف الحالية والمستقبلية.

أما النصيحة الثانية فتتمثل في اتباع مخطط للادخار، حيث يسهل وضع ميزانية شاملة اتباع خطة متينة للادخار، وبمجرد جدولة المصاريف المتكررة يمكن تخصيص المبلغ المتبقي للادخار والاستثمار، وتوصي جهات التخطيط المالي بادخار 10% إلى 15% من الدخل الشهري لكل شهر، لتحقيق ذلك من الضرورة تصنيف المصاريف إلى أساسية وأخرى غير أساسية.

وثالثاً للنجاح في الادخار يجب تقليص الديون، حيث تتسبب دفعات القروض الكبيرة في تآكل المدخرات مهما كان حجمها، تاركة القليل للمستقبل، وفي حالة عدم القدرة على تفادي القروض يقترح الخبراء تخصيص 10 إلى 20% من الدخل الشهري لسداد الديون.

كما أنه يجب أيضاً وضع مخطط للادخار التلقائي، حيث يلقى غالبية الأشخاص صعوبة في الانضباط المستمر بتحويل المال شخصياً كل شهر إلى حساب توفير، لذلك تقدم المصارف حلول التحويل التلقائي عن طريق اقتطاع مبلغ معين من المال من الحساب الرئيسي إلى حساب توفير أو استثمار، ويرى الخبراء أن هذا النوع من الادخار يقلل من خطر الإفراط في الميزانية عن غير قصد.

وأخيراً يجب على الأفراد الالتزام باستراتيجية بعيدة المدى، حيث على الادخار ألا يتمحور حول الأهداف الحالية فحسب، بل يتعين دوماً التخطيط للمستقبل، والذي يجب أن يبدأ من الآن، ولدى المصارف بدائل استثمارية متعددة تناسب مختلف مستويات القدرة على تحمل المخاطر لذلك يجب أن تختار البديل الأنسب لوضعك المالي.

#بلا_حدود