الجمعة - 06 أغسطس 2021
الجمعة - 06 أغسطس 2021
تدوير. (أرشيفية)

تدوير. (أرشيفية)

«تدوير» تنضم للرابطة الدولية للمخلفات الصلبة

أعلن مركز أبوظبي لإدارة النفايات – تدوير، عن انضمامه للرابطة الدولية للمخلفات الصلبة ISWA كعضو بلاتيني، وهي رابطة مستقلة غير ربحية تعمل على دعم وتطوير قطاع المخلفات الصلبة في كافة أنحاء العالم، كمنظمة فاعلة في مجال التنمية المستدامة عبر التبادل العالمي للخبرات في كافة جوانب المخلفات الصلبة، بالاستفادة من وجود 40 ألف متخصص في ذلك المجال من أكثر من 110 دول.

وبانضمامه إلى الرابطة الدولية في مجال المخلفات الصلبة، سيحظى المركز بفرصة الاستفادة من كافة الخدمات التي تقدمها الرابطة لكافة أعضائها والمتعاقدين معها من كافة الجوانب المتعلقة بآليات إدارة وتطوير قطاع المخلفات الصلبة في العالم، حيث سيتمكن المركز من الحصول على كافة البيانات والمعلومات الصادرة عن الرابطة والحصول على الدراسات الإحصائية والفنية المتعلقة بالمخلفات الصلبة بالاستفادة من أكثر من 3500 مستند.

وسيتمكن المركز من المشاركة الرسمية في كافة فعاليات الرابطة كالمؤتمرات العالمية، وورش العمل، وبرامج التدريب المجهزة بأفضل الأساليب والأدوات المثالية، حيث سيستفيد المركز من 10 مجموعات عمل فنية تابعة للرابطة الدولية، وسيكون من شأنها الوصول لآخر المستجدات المتعلقة بذلك المجال على المستوى العالمي.

كما سيتيح الانضمام للرابطة الدولية، فرصة زيادة المعرفة من خلال الحصول على كافة المنشورات الصادرة عن الرابطة في كافة الجوانب الفنية وغيرها المتعلقة بقطاع المخلفات الصلبة، واستخدام منصة الرابطة لعمل الدراسات الفنية عن أحدث التقنيات المتوفرة في ذلك المجال، والمساهمة في الإحصائيات والدراسات المتعلقة بعمليات الجمع والنقل والإدارة في ذلك القطاع، بالإضافة إلى إمكانية الزيارات الميدانية من متخصصي الرابطة للاستعانة بخبراتهم في عمليات الإدارة والتطوير في كافة أقسام العمل بمركز أبوظبي لإدارة النفايات.

وقال الدكتور سالم خلفان الكعبي، مدير عام مركز أبوظبي لإدارة النفايات- تدوير: «إن إنجاز حصول «تدوير» على عضوية بلاتينية في الرابطة الدولية للمخلفات الصلبة، جاء كنتاج طبيعي لمسيرة حافلة بالإنجازات للمركز على المستوى المحلي في مجال تعزيز التنمية المستدامة، والمساهمة الفاعلة في الحفاظ على البيئة وابقائها صحية وآمنة عبر تبني أفضل وأنجع الأساليب والممارسات العالمية المعتمدة في هذا المجال، وتنفيذاً لرؤية حكومة أبوظبي 2030 الرامية إلى جعل إمارة أبوظبي نموذجاً عالمياً يحتذى به في ذلك المجال.

وأوضحأن تواجد «تدوير» في الرابطة الدولية، سيكون له تبعات مهمة على صعيد تطوير خدمات المركز في المرحلة المقبلة، معتبراً أن المركز قد أعد خطة متكاملة تتعلق بزيادة الانفتاح وتعزيز كل أشكال التواصل على المنظومة العالمية في ذلك المجال الذي تزداد أهميته كل عام نظراً لارتباطه بقضايا الأمن المناخي وتعزيز مظاهر الصحة والسلامة العامة، ودفع عجلة التنمية المستدامة».

#بلا_حدود