الأربعاء - 28 يوليو 2021
الأربعاء - 28 يوليو 2021
«سلامة» تضع خطة لمعالجة الخسائر المتراكمة. (الرؤية)

«سلامة» تضع خطة لمعالجة الخسائر المتراكمة. (الرؤية)

الخسائر المتراكمة لـ«سلامة» تتجاوز 30% من رأس المال

قالت الشركة الإسلامية العربية للتأمين - سلامة إن الخسائر المتراكمة بنهاية الربع الثاني من 2020 بلغت 373.2 مليون درهم بما يعادل 30.84% من رأس المال البالغ 1.21 مليار درهم.

وأوضحت الشركة في بيان لسوق دبي المالي اليوم، أن الأسباب التي أدت لذلك ترجع إلى تراكم الخسائر على مدى عدد من السنوات بسبب خسائر كبيرة في 2012-2013 و2015-2016، والتي بلغ مجموعها 843 مليون درهم بشكل رئيسي الخسائر الملحوظة التي تحققت في قطاع تأمين المركبات وكذلك شركة بست ري.

ولفتت الشركة إلى أن قطاع تأمين المركبات في الإمارات ساهم في الخسائر والتي بطبيعتها تنافسية للغاية ومتقلبة، حيث إنه في 2015 واجهت شركات التأمين في القطاع العديد من التحديات التي أدت إلى خسائر العديد منها.

وأشارت الشركة إلى أنه منذ 2017 تمكنت الشركة من تحسين أدائها التشغيلي وحققت أرباحاً صافية بلغت 38 مليون درهم في 2017 و0.5 مليون درهم في 2018، و59 مليون درهم في 2019 و 47.04 مليون درهم في النصف الأول من 2020.

وفيما يخص الإجراءات التي سيتم اتخاذها لمعالجة الخسائر، نوهت الشركة بأن المجلس الجديد قام في بداية العام الماضي بتنفيذ استراتيجية ثلاثية الأبعاد من خلال تحسين الربحية الأساسية للأعمال وتعزيز دخل الاستثمار وتنفيذ معايير حوكمة الشركات المتفوقة، حيث كان هناك تحسن كبير في ربحية الاكتتاب لشركة سلام في 2019 بسبب التركيز على جودة المخاطر المكتتبة من قبل الشركة، مع الحفاظ في الوقت نفسه على نمو إجمالي المساهمة المكتتبة، حيث إن المحفظة الاستثمارية تتجه نحو الأصول ذات التقلبات المنخفضة وعوائد أفضل معدلة للمخاطر.

وتابعت: «في السنوات المقبلة سيكون دخل الاستثمار عاملات مهماً يساهم في تحقيق الأرباح، ومن المتوقع أن تواصل الشركة تحقيق هدف الربحية».

#بلا_حدود