الاثنين - 21 يونيو 2021
الاثنين - 21 يونيو 2021
شرم الشيخ. (الصورة من المصدر)

شرم الشيخ. (الصورة من المصدر)

«أبوظبي للاستثمارات السياحية» تطور مرافقها في مصر

أعلنت شركة أبوظبي للاستثمارات السياحية، المملوكة بنسبة 84.3% لصندوق أبوظبي للتنمية، عزمها القيام بأعمال تطوير وتحديث مرافق فنادقها في مصر، وذلك بهدف دعم قطاع السياحة والضيافة والارتقاء بالخدمات السياحية، التي تعد رافداً مهماً للاقتصاد المصري.

وقال محمد سيف السويدي، المدير العام لصندوق أبوظبي للتنمية، رئيس مجلس إدارة شركة أبوظبي للاستثمارات السياحية، إن عملية إعادة تأهيل وتطوير الفنادق السياحية تأتي لدعم النشاط السياحي في مصر، لتمكينه من مواجهة التحديات وتحويلها إلى فرص حقيقية، وتعزيز النمو المستدام في ظل الظروف الصعبة التي يمر بها الاقتصاد العالمي جراء تفشي وباء «كوفيد-19».

وأضاف: «أن القطاع السياحي المصري سيشهد نشاطاً كبيراً خاصة بعد استئناف حركة الطيران وعودة الأفواج السياحية إلى نشاطها السابق».

وأشار إلى أن «قطاع السياحة والضيافة المصري يتميز بتنوعه وقدرته على دفع الاقتصاد الكلي للبلاد، ودعم التنمية المستدامة بشكل كبير، لا سيما أنه يشكل نحو 13% من الناتج المحلي الإجمالي لمصر، مما يجعله واحداً من أكبر مصادر التوظيف في البلاد».

وتضم شركة «أبوظبي للاستثمارات السياحية» في مصر 3 فنادق من فئة 4 و5 نجوم، وتقع في القاهرة والغردقة وشرم الشيخ، كما تمتلك 99.3% من أسهم شركة مصر العربية للفنادق التي تمتلك منتجعاً من فئة 5 نجوم في متحف مصر المفتوح في مدينة الأقصر.

من جانبه، قال هيثم فاروق، الرئيس التنفيذي لشركة أبوظبي للاستثمارات السياحية: «إن المواقع الاستراتيجية للفنادق، بالإضافة إلى قدرتها على تحقيق مستويات عالية من الإيرادات، تجعل الاستثمار فيها مجدياً، خاصة أننا نتوقع نمواً سياحياً خلال الفترة المقبلة، ما بعد جائحة كورونا».

وأضاف: «أن تطوير وتحديث مرافق الفنادق واستخدام تقنيات عصرية والتحول الرقمي، وغيرها من الخدمات، تتيح مواكبة متغيّرات صناعة السياحة عالمياً، لا سيما وأن مثل هذه التغييرات سوف تزيد من نسب إشغال الفنادق، وستنعكس إيجابياً على العائدات السياحية للبلاد».

وتوقع الرئيس التنفيذي للشركة، أن يتم الانتهاء من المراحل الرئيسية لأعمال التطوير والتحديث للفنادق خلال النصف الثاني من عام 2021، بحيث تكون جاهزة لاستقبال النزلاء والأفواج السياحية القادمة إلى مصر.

يذكر أن صناعة السياحة والضيافة في مصر تعد من المصادر الرئيسية للدخل القومي المصري، حيث حققت عائدات قياسية بلغت 13 مليار دولار أمريكي خلال عام 2019، وبنسبة نمو تخطت 18% عن عام 2018.

#بلا_حدود