الخميس - 29 أكتوبر 2020
الخميس - 29 أكتوبر 2020
وام
وام

«إمباور» تشغل محطة تبريد متطورة في مردف بـ18500 طن تبريد

أعلنت مؤسسة الإمارات لأنظمة التبريد المركزي «إمباور»، عن تشغيل محطتها العصرية الجديدة في منطقة مردف بدبي وذلك لتزويد سكان مباني "غروب" بطاقة تبريد المناطق صديقة للبيئة.

وتتميز المحطة الجديدة بأنها أكثر تطورا وجرى تصميمها بمعايير بيئية عالمية وفرت 30% من تكلفة التشييد حيث تبلغ الطاقة الإجمالية للمحطة الجديدة 18500 طن تبريد وهي مصممة للتوسعات المستقبلية لخدمة أكبر عدد من العملاء الجدد مع الأخذ في الاعتبار الطلب المتزايد على خدمات تبريد المناطق ذات الكفاءة العالية.

وأوضحت الشركة أن محطة التبريد الجديدة حلت محل محطتي تبريد بعد 10 سنوات ناجحة من تقديمهما خدمات تبريد مناطق لسكان المنطقة ويأتي استبدالهما بمحطة تبريد دائمة متطورة في إطار خطط المؤسسة في الارتقاء ببنيتها التحتية وبخدماتها المقدمة للمتعاملين ولبلوغ أهداف دبي في نقل خدمات المتعاملين الى مستويات أعلى وضامنة في الوقت ذاته تحقيق الاستدامة وحماية البيئة والموارد الطبيعية.


وقال الرئيس التنفيذي لمؤسسة الإمارات لأنظمة التبريد المركزي «إمباور»، أحمد بن شعفار، إن مشروع غروب يلعب دورا محوريا في جعل منطقة مردف وجهة سكن مثالية لشريحة كبيرة من سكان دبي موضحا أن المؤسسة قامت بتشييد محطة عصرية حديثة وأكثر تطورا لتحل محل المحطتين في ختام عقد كامل من تقديمهما لخدمات التبريد.

وتم ربط المحطة الجديدة بمركز التحكم الذكي لإمباور والمعروف بقدرته على قراءة مليونين من البيانات المتعلقة والمبردات والمحولات وأبراج التبريد وإمدادات المياه وغيرها باستخدام نظام سكادا المتقدم حيث يعمل المركز من خلال شبكة ذكية ذات كفاءة عالية تساعده على الاستجابة الدقيقة والسريعة لأي طارئ يقع في عمليات محطات التبريد. وتستخدم المحطة مبردات مياه بكفاءة تشغيلية عالية الذي يضمن تقديم خدمات تبريد عالية الجودة للعملاء.

وتعد «غروب» التي شيدتها «دبي للعقارات» في 2007 على مساحة 3.3 ملايين قدم مربعة من بين أكثر الوجهات السكنية طلبا في منطقة مردف وتتكون من 59 مبنى وتضم 3000 وحدة سكنية متنوعة.
#بلا_حدود