الاحد - 17 يناير 2021
الاحد - 17 يناير 2021
No Image

الخسائر المتراكمة لـ«دريك أند سكل» تصل إلى 455% من رأس المال

قالت دريك أند سكل إنترناشيونال، إن الخسائر المتراكمة بنهاية سبتمبر 2020 بلغت 4.875 مليار درهم، بما يعادل 455.6% من رأس المال البالغ 1.07 مليار درهم.

وأرجعت الشركة الخسائر في بيان لسوق دبي المالي، اليوم، إلى المخصصات من بينها المشاريع قيد التنفيذ ومستحقات العقود في المشاريع المتوارثة في سلطنة عمان والهند والإمارات، مضيفة أنه تم الاحتفاظ بهذة الذمم المدينة والمشاريع قيد التنفيذ في الميزانية العمومية على الرغم من تحفظات المدقق الخارجي منذ عام 2016 على إمكانية استردادها، بالإضافة إلى شطب كامل قيمة الشهرة في 31 ديسمبر 2018.

وأشار البيان أيضاً إلى أن ضعف الأداء في المشاريع المتوازنة أدى إلى تجاوز تكاليف تسليم المشاريع الميزانيات بكثير بحيث تم تسييل العديد من الضمانات مما أدى إلى زيادة الخسائر المتراكمة.

وعلى مستوى الإجراءات التي سيتم اتخاذها لمعالجة الخسائر المتراكمة، لفتت الشركة إلى 6 إجراءات تتضمن الاستمرار في التقدم في خطة إعادة الهيكلة، التي تقدمت بشكل كبير منذ مشاركة لجنة إعادة التنظيم المالي، والمضي قدماً في استكمال عملية التسجيل والتحقق من مطالبات الدائنين.

وعن الإجراءات الثاني، أشارت إلى أنها ستقوم باستكمال المفاوضات مع البنوك والدائنين التجاريين بهدف الوصول إلى تسوية من أجل الانتهاء من إطار وتفاصيل خطة إعادة الهيكلة.

كما تسعى الشركة إلى تعزيز خطة العمل التي تتضمن التركيز على إنجاز وتسليم المشاريع الحالية، وإعادة تركيز الشركة على أنشطتها الأساسية من أجل الفوز بمشاريع جديدة.

وتسعى الشركة إلى تطوير الجهود المستمرة للاستحواذ على المزيد من المشاريع سواء في الإمارات أو في الخارج، بالإضافة إلى العمليات الجارية في تونس والكويت والعراق والجزائر وألمانيا.

كما تسعى إلى تعزيز الانتاجية والكفاءة التشغيلية، فضلاً عن متابعة القضايا القانونية المرفوعة ضد أطراف آخرين والإدارة السابقة.

وكانت الشركة أفصحت أمس، عن نتائجها المالية لفترة الربع الثالث المنتهية في 30 سبتمبر 2020، معلنة عن أرباح صافية بلغت 129 مليون درهم خلال التسعة أشهر المنتهية بتاريخ 30 سبتمبر 2020.

#بلا_حدود