الثلاثاء - 22 يونيو 2021
الثلاثاء - 22 يونيو 2021
No Image Info

ارتفاع حجم أعمال الشركات الإماراتية الجديدة في نوفمبر

استقر مؤشر مدراء المشتريات الرئيسي الصادر عن مجموعة IHS MARKIT في الإمارات، وهو مؤشر مركب يعدل موسمياً تم إعداده ليقدم نظرة عامة دقيقة على ظروف التشغيل في اقتصاد القطاع الخاص غير المنتج للنفط، عند مستوى 49.5 نقطة في شهر نوفمبر 2020 وهو نفس المستوى المسجل في أكتوبر الماضي.

وأشار التقرير الصادر عن مجموعة IHS MARKIT اليوم، إلى ارتفاع حجم الأعمال الجديد في شهر نوفمبر 2020 لتعوض الانخفاض الذي شهدته في الفترة الماضية.

وبحسب التقرير، ربطت بعض الشركات بشكل مباشر ارتفاع المبيعات بالتخفيضات المقدمة في نوفمبر، حيث تطلعت الشركات إلى أن تؤدي تخفيضات الأسعار إلى استعادة الطلب في السوق.

ولفت التقرير إلى انخفاض الطلبيات الجديدة من العملاء الأجانب بشكل طفيف في نوفمبر بعد ارتفاعها في الشهرين السابقين تزامناً مع إجراءات إغلاق أكثر صرامة في أوروبا، حيث شهدت المنطقة موجة ثانية من حالات كوفيد-19.

ونوه التقرير إلى انخفاض ضغوط سلاسل التوريد بعد زيادة طفيفة في مواعيد التسليم في أكتوبر.

وشهد نوفمبر انخفاضاً في أسعار المشتريات للمرة الأولى منذ أبريل إلى جانب انخفاض آخر في تكاليف التوظيف وقد أدى ذلك إلى انخفاض آخر في أسعار الإنتاج على الرغم من أن معدل الانخفاض كان متواضعاً.

#بلا_حدود