الاحد - 28 فبراير 2021
Header Logo
الاحد - 28 فبراير 2021
أرشيفية

أرشيفية

توقعات بتحسن تمويل رأس المال الخاص في الأسواق الناشئة 2021

أشار مسؤول رفيع في شركة إدارة الأصول البديلة في المنطقة «إن بي كيه كابيتال بارتنرز»، إلى أن تراجع الاهتمام بتمويل رأس المال الخاص في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا على وشك اتخاذ مسار معاكس اعتباراً من عام 2021.

وأرجع المسؤول تفاؤله إلى السجل الطويل للاستثمارات الناجحة وعمليات التخارج المربحة، والقائمة الطويلة من فرص الاستثمار الجيدة والمجزية التي تلوح في الأفق.

وقال العضو المنتدب الأول في شركة «إن بي كيه كابيتال بارتنرز»، ياسر مصطفى، إن منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا شهدت خلال الفترة الماضية تراجعاً ملموساً ومتواصلاً في انتشار رأس المال الخاص، مقارنة بأسواق ناشئة أخرى، معرباً عن اعتقاده بأن هذه التدفقات الاستثمارية ستغيّر مسارها مع مطلع عام 2021، بفضل تنامي ثقة المستثمرين العالميين بالفرص الاستثمارية المتاحة حالياً في أسواق المنطقة، لا سيما في قطاعات التعليم، والرعاية الصحية، والأغذية والمشروبات، والسلع الاستهلاكية، والأسهم الصناعية، والتكنولوجيا.

ورأى ياسر مصطفى، أن شركته تتمتع بموقع متميز يتيح لها الازدهار في مناخ الاقتصاد الكلي الحالي بفضل 4 معايير رئيسة هي الخبرة الواسعة لفريق العمل، والرغبة في المخاطرة، والعقلية المرنة، وإمكانية الحصول على رأس المال.

وأضاف: «تضم «إن بي كيه كابيتال بارتنرز» حالياً مجموعة من الخبراء والخبيرات ممن يتمتعون بعقلية فريدة في ريادة الأعمال، وخبرات عملية واسعة، وشغف كبير، علاوة على تبنيهم نهجاً استثمارياً نشطاً».

#بلا_حدود