الأربعاء - 03 مارس 2021
Header Logo
الأربعاء - 03 مارس 2021
No Image Info

انتعاش سوق العقارات في دبي مدعوماً بأداء النصف الثاني من 2020

شهد القطاع السكني في دبي وفقاً لأحدث الأبحاث والتقارير التي أجرتها شركة تشيسترتنس الدولية للخدمات العقارية، انتعاشاً قوياً خلال النصف الثاني من عام 2020 مدعوماً بزيادة مبيعات العقارات الجاهزة واستمرار ارتفاع الطلب على الفلل من قبل المستأجرين الذين يبحثون عن وحدات سكنية أكبر توفر لهم المزيد من المساحات المفتوحة.

وأظهرت نتائج التقرير لعام 2020 وتوقعات الشركة لسوق العقارات في الإمارات لعام 2021، انخفاض القيمة الإجمالية لمبيعات العقارات بنسبة 14% تقريباً خلال 2020، من 64.34 مليار درهم إماراتي في 2019 إلى 55.46 مليار درهم، كما ارتفعت مبيعات العقارات الجاهزة خلال النصف الثاني من 2020، لتصل إلى 21.67 مليار درهم إماراتي، بزيادة قدرها 35.5% عن 15.99 مليار درهم في النصف الثاني من 2019.

في ضوء ذلك، فقد سجلت أسعار مبيعات الفلل انخفاضاً معتدلاً بنسبة 3.6% في عام 2020، مع تراجع الانخفاض السنوي الإجمالي بفعل ربع أخير قوي من العام ذاته، وكان انخفاض أسعار مبيعات الشقق أكثر وضوحاً، حيث انخفض بنسبة 9.5% على أساس سنوي نتيجة لتغير الطلب عليها، أما فيما يتعلق بسوق الإيجارات فقد شهدت إيجارات الفلل انخفاضاً سنوياً بنسبة 5.3% بينما انخفضت إيجارات الشقق السكنية بنسبة 12.4%.

وقال كريس هوبدن، رئيس الاستشارات الاستراتيجية لدى تشيسترتنس الشرق الأوسط وشمال أفريقيا: «شهد القطاع السكني في دبي انتعاشاً قوياً في الربع الرابع من العام الماضي 2020، بينما استمرت الإيجارات السكنية في الانخفاض المستمر، وتراجعت وتيرة اانخفاض الأسعار في الأشهر الأخيرة من عام 2020، كما شهدت ارتفاعاً طفيفاً على العديد من الفلل السكنية التي تعد الأكثر استقراراً».

وأضاف نتوقع بشكل عام أن نشهد انخفاضات طفيفة في كلٍ من متوسط الأسعار والإيجارات هذا العام، مع استمرار استكمال الوحدات السكنية وتسليمها والتي من المحتمل أن تعيق أداء السوق، كما ستختلف معدلات الأسعار حسب الموقع ونوع العقار، كما نتوقع أن يستمر الطلب المرتفع على الفلل السكنية الأكثر استقراراً حتى عام 2021».

وشهد عام 2020 تباطؤاً كبيراً في عدد عمليات إطلاق المبيعات الجديدة على الخارطة، حيث امتنع المطورون إلى حد كبير عن البدء في مشاريع جديدة منذ الربع الأول من عام 2020، وقد تم بناء إجمالي 6115 وحدة سكنية في العام الماضي، مقارنةً بـ18650 وحدة سكنية في عام 2019 و28905 وحدة سكنية في 2018.

واختتم هوبدن: «نتوقع أن تكون عمليات إطلاق المبيعات الجديدة على الخارطة محدودة في أوائل 2021، وذلك بالتزامن مع قيام المطورين العقاريين بإعادة تقييم خطط المشاريع على نطاق واسع في أعقاب التحديات والصعوبات التي سببتها جائحة «كوفيد-19» في العام الماضي، لكن وعلى الرغم من ذلك فإننا نتوقع أن يتم معاودة نشاط إطلاق مبيعات جديدة مع مرور الزمن في هذا العام وذلك بالتزامن مع انطلاق معرض إكسبو 2020 الذي سيوفر فرصة كبيرة لعرض وطرح المشاريع الجديدة».

#بلا_حدود