الاثنين - 08 مارس 2021
Header Logo
الاثنين - 08 مارس 2021
(من المصدر)

(من المصدر)

جهود «ديوا» في تطوير تقنيات الذكاء الاصطناعي تعزز مكانة الإمارات في "الخدمات الذكية"

حققت هيئة كهرباء ومياه دبي «ديوا» نجاحات نوعية في الذكاء الاصطناعي، وقطعت شوطاً كبيراً في رحلتها في هذا المجال منذ أن بدأتها عام 2017 عبر تطوير خارطة طريق لتقنيات الذكاء الاصطناعي، وإطلاق جملة من الخدمات والمبادرات التي تعتمد على هذه التقنيات الواعدة.

ورسخت جهود الهيئة في الذكاء الاصطناعي مكانة الدولة، وبات يشار بالبنان إلى التجارب الإماراتية السبّاقة والرائدة بوصفها مثالاً يحتذى في تقديم أفضل الخدمات الذكية والرقمية.

وأفرد مؤشر الخدمات الذكية الصادر عن الأمم المتحدة للحكومة الإلكترونية 2020 مساحة للحديث عن موظف الهيئة الافتراضي «رماس» المعتمد على الذكاء الاصطناعي بوصفه إحدى التجارب الإماراتية المتميزة في التفاعل مع المتعاملين.

وحلّت دولة الإمارات في المؤشر في المركز الأول خليجياً وعربياً وفي غرب آسيا والثامن عالمياً. كما أسهم «رماس» في فوز الهيئة بجوائز الطفرات النوعية في الذكاء الاصطناعي 2020 ضمن فئة الابتكار الروبوتي.

وأكد سعيد محمد الطاير العضو المنتدب الرئيس التنفيذي لهيئة كهرباء ومياه دبي، أن استخدامات الذكاء الاصطناعي في الهيئة والخدمات الذكية والمبتكرة التي توفرها تندرج في إطار استراتيجيتها لتحقيق مبادرة دبي 10X التي أطلقها صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي «رعاه الله» لتطوير خدمات حكومة دبي لتطبق اليوم ما ستطبقه مدن العالم الأخرى بعد 10 سنوات.

وتتيح الهيئة جميع خدماتها عبر موقعها الإلكتروني وتطبيقها الذكي، ما يسمح للمتعاملين إنجاز جميع معاملات الهيئة عبر القنوات الذكية في أي وقت ومن أي مكان، ويوفر وقتهم وجهدهم، ويحقق سعادتهم ويحافظ على البيئة. ومن خلال توظيف الإبداع والابتكار وتسخير التكنولوجيا وتطبيقاتها وأحدث التقنيات الإحلالية وتقنيات الثورة الصناعية الرابعة، تتطلع الهيئة إلى تقليل عدد المراجعين وزيادة معدلات التبني الذكي في الهيئة الذي وصلت نسبته إلى 98.6% في الربع الأخير من 2020.

#بلا_حدود