السبت - 06 مارس 2021
Header Logo
السبت - 06 مارس 2021
No Image Info

«كريم» تطلق نموذج توصيل دون عمولة من المطاعم

كشفت كريم، عن نموذج عمل جديد ومبتكر من شأنه تغيير قواعد اللعبة في قطاع خدمات توصيل طلبات المطاعم. ويعتمد النموذج الجديد على التعامل مع المطاعم الشريكة على أساس رسوم شهرية ثابتة وجديدة بدلاً من العمولة القائمة على النسبة، والتي عادةً ما تفرضها تطبيقات أخرى بنفس المجال.

ويأتي النموذج استجابةً لشكاوى المطاعم المتزايدة حول التأثير السلبي لنسب العمولة المرتفعة على وتيرة أعمالهم، إذ تأخذ بعض التطبيقات نسبةً تراوح من 30 إلى 35% على قيمة كل طلب. ويحرص النموذج الجديد من كريم على دعم المطاعم من الفئات كافة، وخصوصاً المطاعم الصغيرة والمحلية في الإمارات العربية المتحدة.

وقال مدثر شيخة، الرئيس التنفيذي والمؤسس المشارك لشركة كريم: "لم يعُد نموذج العمولة التقليدي والمُعتمد في مجال خدمات توصيل الطعام مجدياً بالنسبة للمطاعم، لأن عمولة خدمات التوصيل تشكل نسبة كبيرة من قيمة الطلبات. ولطالما حرصنا في كريم على توفير الفرص للكباتن ورواد الأعمال من أصحاب الشركات الصغيرة، وهذا ما دفعنا لإطلاق نموذج أعمال جديد من شأنه مساعدة المطاعم على النمو والازدهار في ظل الظروف الجديدة مع الحفاظ على عملياتنا المستدامة. وكلنا ثقة بأن النموذج الجديد سيمنح جميع المطاعم على اختلاف مستوياتها قيمة عادلة تساعدها على النمو وتحقيق مزيدٍ من الأرباح ويمنح العملاء المزيد من الخيارات المسؤولة والمستدامة".

من جهته، قال فيكتور سعد، المدير العام لشركة كريم في الإمارات: «نقدم للمطاعم خدمة توصيل لا تكلف المطاعم نسبة عمولة على الإطلاق. فمهما بلغت قيمة الطلب، تحافظ العروض المميزة وخدمات التوصيل والدفع والرعاية من كريم على مستوياتها المعهودة. ويضمن نموذجنا الجديد تقديم خدمات عادلة تعزز عوائد المطاعم».

ويقدم نموذج الأعمال الجديد، الذي لا يتقاضى أي عمولة على الإطلاق، جميع مزايا منصات تجميع الخدمات، لكنه يمنح التجار مزيداً من الأرباح ويتيح لهم توسيع نطاق أعمالهم بالشراكة مع التطبيق. ويستبدل النموذج الجديد أسلوب العمولة التقليدي باتباع 3 خطوات سهلة وهي رسوم شهرية ثابتة، ورسم محدد لمعالجة جميع عمليات الدفع الرقمية، وقيمة الكلفة الفعلية للتوصيل بعد خصم القيمة المدفوعة من قبل العميل، والتي يتكفل المطعم بدفعها. ومن خلال اعتماد النموذج الجديد من كريم، ستوفر المطاعم ما يزيد على قيمة الطلبات رخيصة الثمن بنسبة 5% تقريباً، فيما يبرز الفارق بشكل أكبر مع الطلبات الأغلى ثمناً، إذ ستوفر المطاعم أكثر من 17% من قيمتها الإجمالية. وبالنظر إلى حجم العمل وكمية الطلبات، يمكن للتاجر اختيار ما يلبي احتياجات عمله من بين 4 باقات مختلفة. ويدفع الشريك رسوماً شهريةً ثابتة بغض النظر عن عدد طلبات التوصيل، ما يمنح المطاعم المزيد من التحكم والقدرة على التخطيط المالي بشكل أفضل.

#بلا_حدود