الجمعة - 05 مارس 2021
Header Logo
الجمعة - 05 مارس 2021
No Image Info

أسواق المال الإماراتية تُضيف 13.5 مليار درهم لرسملة الأسهم منذ مطلع فبراير

استهلت أسواق الأسهم المحلية أداء شهر فبراير 2021 بارتفاعات قوية لتقترب من المستويات القياسية التي سجلتها الشهر الماضي بدعم محفزات محلية وعالمية وسط توقعات متفائلة بأداء الأسهم الفترة المقبلة.

ومنذ بداية فبراير الجاري، ارتفع مؤشر دبي المالي بنسبة 2.2% عند مستوى 2712 نقطة، وذلك بدعم الأسهم القيادية من البنوك والعقار، حيث صعد سهم إعمار خلال الثلاث جلسات الأولى من فبراير بنسبة 5.63%، بينما ارتفع دبي الإسلامي والإمارات دبي الوطني بنسبة 1.82%، و0.86% على التوالي.

وخلال الثلاث جلسات، تمكنت القيمة السوقية للأسهم الإماراتية من تحقيق مكاسب قدرها 13.5 مليار درهم، وذلك بعد أن ارتفعت رسملة سوق دبي إلى 362.227 مليار درهم، بزيادة 5.48 مليار درهم، فيما بلغت القيمة السوقية لسوق أبوظبي 797.888 مليار درهم لتربح 8.07 مليار درهم.

وجاء الأداء الجيد للأسهم في أولى جلسات الشهر وسط اتجاه شرائي للأجانب وزخم من السيولة يتجاوز المليار درهم خلال الجلسة الواحدة.

وكذلك ارتفع مؤشر أبوظبي الأول خلال الفترة بنسبة 1.45% عند مستوى 5674 نقطة، بدعم ارتفاع سهم الدار العقارية بنحو 9.48%، وأبوظبي الأول وأبوظبي التجاري بنسبة 0.95% و3.57% على التوالي.

وقال نائب رئيس إدارة البحوث والاستراتيجيات الاستثمارية في كامكو إنفست، رائد دياب لـ«الرؤية»: من المتوقع أن نشهد موجة من التذبذب في الفترة المقبلة بسبب تفشي فيروس «كوفيد-19»، والتي تعتبر الأقوى منذ بداية الجائحة، كما الحال في بعض البلدان الرئيسية حول العالم، الأمر الذي أدى إلى إغلاق بعض الأنشطة والتشديد على الأخرى.

وأضاف دياب: «على الرغم من التذبذب بسبب حالات كورونا فإن هناك تفاؤلاً بخصوص وضع الجائحة في الإمارات بعدما بدأت حملة التطعيم باللقاح، إضافة إلى معاودة الأسواق العالمية صعودها على ضوء التفاؤل حيال حزمة التحفيز الأمريكية وارتفاع أسعار النفط إلى مستويات جيدة».

ولفت المحلل المالي إلى أن الأسهم لا تزال تستمد المزيد من الارتفاع خلال الفترة المقبلة، مع إعلان نتائج أعمال الشركات عن العام الماضي، والتي تؤكد بدء تعافي الاقتصاد خاصة في النصف الثاني من 2020.

وخلال يناير 2021، تمكنت الأسهم الإماراتية من تحقيق مستويات قياسية ليسجل سوق أبوظبي للأوراق المالية أعلى مستوى في أكثر من 15 عاماً فيما صعد سوق دبي لأعلى مستوى خلال عام وذلك بمكاسب تتجاوز 78 مليار درهم.

وجاء أداء الأسهم الجيد في الفترة الماضية بالتزامن مع توصيات مجالس إدارات البنوك بتوزيعات على المساهمين عن 2020 بقيمة 12.73 مليار درهم، وجاء بنك أبوظبي الأول بالمركز الأول من حيث نسبة وقيمة التوزيعات المقترحة على المساهمين بما يساوي 8.08 مليار درهم، بينما اقترح الإمارات دبي الوطني توزيع 2.526 مليار درهم، في حين وصلت قيمة توزيعات أبوظبي التجاري المقترحة 1.878 مليار درهم والشارقة بقيمة 246 مليون درهم.

#بلا_حدود