السبت - 17 أبريل 2021
السبت - 17 أبريل 2021
أرشيفية

أرشيفية

سوق دبي المالي يتصدر ارتفاعات الأسواق العربية خلال الأسبوع الماضي

تصدر سوق دبي المالي حركة الارتفاعات للأسواق العربية التي يرصدها مؤشر صندوق النقد العربي لأسواق المال العربية.

وذكر الصندوق في تقرير، اليوم، أن سوق دبي جاء بصدارة 9 أسواق عربية مرتفعة خلال الأسبوع الماضي بنسبة 1.66%، ثم سوق مسقط وتونس وأبوظبي وعمّان بنسب تراوحت بين 1.01% و1.41%.

وأنهى مؤشر صندوق النقد العربي لأسواق المال العربية تعاملات الأسبوع الماضي المنتهي في 4 مارس مرتفعاً بنسبة 0.12% ليصل إلى نحو 436.74 نقطة.

وتواصل عدد من البورصات العربية لأدائها الإيجابي المسجل في نهاية الأسبوع السابق عليه، حيث شهدت مؤشرات أحجام التداولات والقيمة السوقية مواصلة تحسنها التدريجي في بعض الأسواق المالية العربية بنهاية الأسبوع الماضي، في ظل تحسن أداء عدد من مؤشرات القطاعات في الأسواق منها البنوك والعقارات والتأمين.

وشهدت مؤشرات بورصات كل من البحرين والسعودية والعراق والكويت، ارتفاعاً بنسب أقل من 1%.

وأشار التقرير إلى أن سوقي «دبي المالي» و«مسقط للأوراق المالية» تواصلان جهودهما الرامية إلى تنويع الأدوات المالية والاستثمارية وتوفير فرص جديدة للمستثمرين.

وشهد الأسبوع الماضي إعلان سوق دبي المالي عن إدراج صندوق الاستثمار المتداول «شيميرا»، في إطار استراتيجية السوق الرامية لتنويع الأدوات المالية، بما يوفر للمستثمرين أداة جديدة للاستثمار.

كما شهد الأسبوع اعتماد هيئة السوق المالية السعودية تعديل لائحة صناديق الاستثمار، وذلك في إطار دعم نمو إدارة الأصول في القطاع المالي وتوفير مصادر إضافية للتمويل وإعادة التمويل.

في المقابل، شهدت مؤشرات أداء خمس بورصات عربية تراجعاً في نهاية الأسبوع الماضي، حيث شهدت بورصتي قطر ومصر انخفاضاً بنسب بلغت 1.15% و2.44% على الترتيب.

وسجلت بورصات كل من الدار البيضاء ودمشق وفلسطين تراجعاً بنسب أقل من 1%.

وأفاد التقرير بأن التراجعات تعكس ظروف الإغلاق الجزئي الذي تم إعادة فرضه في بعض الدول العربية بسبب الظروف الصحية المتعلقة بجائحة كورونا، كما كان للصافي السالب المسجل في حركة تعاملات المستثمرين الأجانب في بعض الأسواق، أثراً على تراجع مؤشرات الأداء في تلك الأسواق.

وسجلت قيمة تداولات أسواق المال العربية انخفاضاً خلال الأسبوع الماضي بنسبة بلغت 6.11%، حيث شهدت 10 بورصات عربية انخفاضاً في قيمة تداولاتها.

فيما شهد حجم التداولات الأسبوعية ارتفاعاً بنسبة 34.2%، حيث سجلت 9 بورصات عربية ارتفاعاً في حجم تداولاتها بنهاية الأسبوع الماضي، جاء في مقدمتها بورصة الدار البيضاء، التي سجلت أكبر نسبة ارتفاع أسبوعي في حجم التداول، مدعومةً بارتفاع مؤشرات الشركات المدرجة في قطاعات المناجم وصناعة الأغذية والتجهيزات الإلكترونية.

وارتفعت القيمة السوقية للبورصات العربية بنسبة 1.18% بنهاية الأسبوع الماضي، لتواصل بذلك الارتفاع الذي شهدته خلال الأسبوع السابق، الأمر الذي يعكس حالة التحسن التدريجي الذي تشهده البورصات العربية منذ بداية عام 2021.

في هذا الصدد، شهدت تسع بورصات عربية ارتفاعاً في قيمتها السوقية، تصدرتها بورصة عمّان التي سجلت ارتفاعاً بنسبة 1.26%، كما سجلت بورصات كل من بيروت والسعودية ودبي وأبوظبي ارتفاعاً بنسب تراوحت بين 1.06% و2.33%.

#بلا_حدود