الجمعة - 18 يونيو 2021
الجمعة - 18 يونيو 2021
(من المصدر)

(من المصدر)

«شراع» تستقبل 11 شركة إيطالية للاستفادة من بيئة الشارقة الاقتصادية

استقبل مركز الشارقة لريادة الأعمال (شراع)، وبالتعاون مع مجمع الشارقة للبحوث والتكنولوجيا والابتكار، وفداً إيطالياً في زيارة نظمها المركز، ضمّ عدداً من رؤساء ومسؤولي 11 شركة ناشئة، في إطار زيارة تهدف لاستكشاف بيئة الأعمال المتطورة والداعمة للشركات الناشئة، والتعرّف على مختلف الخدمات والمرافق والبرامج التي يقدمها المركز دعماً لرواد الأعمال والشركات في الإمارة والدولة.

واطلع الوفد خلال اللقاء على أبرز ما يقدمه المركز من مبادرات، وبرامج، تعدّ واحدة من المسرّعات الأساسية لدعم الشركات الناشئة التي جابهت تحديات فيروس كورونا المستجد في الإمارة والمنطقة، كما استمع لشروحات حول برنامج «استوديو الشارقة للشركات الناشئة S3»، الذي أطلق مؤخراً بهدف مساعدة رواد الأعمال الراغبين في تأسيس شركات وتنفيذ أفكارهم ومشاريعهم الريادية في شتى القطاعات الاقتصادية.

وبحث الوفد فرص الشراكة مع المركز بما يتعلق بتبادل المعلومات، والاستفادة من أفضل الممارسات التي تخدم نمو ودعم أنظمة الأعمال في الشارقة ومدن إيطاليا الصناعية، إلى جانب مناقشة سبل الوصول إلى آفاق تخدم توسيع عمليات الشركات الإيطالية الناشئة الباحثة عن فرص جديدة وواعدة في الإمارة.

وخلال الزيارة استعرض حسين المحمودي، الرئيس التنفيذي لمجمع الشارقة للبحوث والتكنولوجيا والابتكار أهم الركائز التي تنطلق منها خطط العمل في المجمع لتحقيق نقلة نوعية في بيئة الاستثمار المعرفي في المنطقة، كما تم مناقشة تطوير تشريعات تتعلق بالتقنيات الحديثة وتساعد على تطبيقها على أرض الواقع، بالإضافة للتعاون مع المؤسسات المعنية في الدولة بتطوير هذه التشريعات.

ومن جهتها قالت نجلاء المدفع، المدير التنفيذي لمركز (شراع): «بلغ حجم التبادل التجاري بين دولة الإمارات وإيطاليا حتى نهاية عام 2019 نحو 5.4 مليار يورو، منها 4.6 مليار صادرات إيطالية للدولة، حيث تعتبر إيطاليا حاضنة أوروبية للآلاف من الشركات الناشئة في مختلف القطاعات، كما تتواجد في أسواق الدولة 400 شركة تطرح 4 آلاف علامة تجارية إيطالية، ما يجعلنا أمام قوة اقتصادية تبحث عن توسّع لها في المنطقة عبر بوابة الإمارة، لهذا نتطلع لمواصلة الشراكة والتركيز على إتاحة الفرص لتعزيز الاقتصاد المحلي بالكثير من المقومات الاستثمارية والتجارية».

وقال مروان صالح العجلة، المدير العام لمركز الشارقة لخدمات المستثمرين (سعيد): «تعكس هذه الزيارة مكانة الشارقة وريادتها في قطاع الاستثمار واستقطاب الشركات العالمية، لما تمتلكه من بيئة خصبة تسهم في نمو القطاعات الناشئة القائمة على الأفكار والتي تعدّ العصب المحرّك لرأس المال الاجتماعي والاقتصادي والعامل المؤثر بشكل فاعل في مؤشرات الاقتصاد المحلي».

#بلا_حدود