الخميس - 17 يونيو 2021
الخميس - 17 يونيو 2021
من المصدر.

من المصدر.

اتفاقية بين «ميزا» وبنك رأس الخيمة الوطني لتسهيل تمويل الشركات

أعلنت شركة «ميزا»، التي تزوّد الشركات الصغيرة والمتوسطة بمنصة قائمة على التكنولوجيا المالية والتي تتخذ من دولة الإمارات العربية المتحدة مقراً لها، عن عقد شراكة استراتيجية مع بنك رأس الخيمة الوطني في مؤسسة دبي للمستقبل يوم الأربعاء الموافق 5 مايو.

ووقّع على الاتفاقية الرئيس التنفيذي لبنك رأس الخيمة الوطني، بيتر إنجلاند، والمؤسس والرئيس التنفيذي لشركة ميزا، محمد الويفاتي.

وتهدف الشراكة إلى تسهيل الحصول على التمويل لمجموعة متنوعة من القطاعات المختلفة في سوق دولة الإمارات العربية المتحدة.

وساهم وجود شركة «ميزا» التشغيلي في العديد من الأسواق الإقليمية بتطوير منصة تمويل شاملة للشركات الصغيرة والمتوسطة التي توفر نظاماً بيئياً رقمياً للتجارة الإلكترونية بين الشركات يعمل على ربط الشركات الصغيرة والمتوسطة بمورديها، ما يزيد من الاستفادة من بيانات المعاملات على منصتها لتعزيز كفاءة قرارات الائتمان من قبل البنوك الشريكة.

كما تم نشر منصة الوصول إلى التمويل التي شكلتها «ميزا» في أسواق أخرى في المنطقة مع التركيز على قطاعات السلع الاستهلاكية وتجارة إلكترونية.

وتأتي هذه الشراكة تماشياً مع استراتيجية بنك رأس الخيمة الوطني المتمثلة في خلق نظام بيئي فعال للشركات الصغيرة والمتوسطة، والذي تم تصميمه ليكون منصة انطلاق لتوفير حلول مبتكرة لتمويل سلسلة التوريد لخدمة القطاعات الرئيسية في اقتصاد دولة الإمارات العربية المتحدة.

وستستهدف الشراكة أولاً حلول تمويل سلسلة التوريد لقطاع الأدوية في دولة الإمارات العربية المتحدة، حيث يمكن للصيدليات ومقدمي الخدمات الطبية في البلاد الحصول بسهولة على ائتمان رأس المال العامل مقابل مطالبات التأمين المستحقة.

وتهدف هذه الشراكة الاستراتيجية إلى تمويل عروضنا الرقمية للعملاء، كما تتماشى مع هدف البنك المتمثل في خلق حلول فعالة باستمرار تسهم في تطوير بيئة يمكن للشركات الصغيرة والمتوسطة أن تزدهر فيها.

وقال بيتر إنجلاند، الرئيس التنفيذي لبنك رأس الخيمة الوطني: «يسعى البنك أيضاً إلى توسيع الشراكة مع شركة (ميزا) في المستقبل القريب من خلال تقديم حلولنا المصرفية لعملائها، بالإضافة إلى استكشاف القطاعات الرئيسية الأخرى في البلاد مثل قطاعات المأكولات والمشروبات والتجارة الإلكترونية».

ويركز بنك رأس الخيمة الوطني على تقديم قاعدة منتجات متطورة لدعم المتطلبات الفريدة للشركات الصغيرة والمتوسطة ومساعدتها في تحقيق طموحاتها.

وشمل ذلك إطلاق العديد من المنتجات المتنوعة مثل RAKstarter وQuick Apply، بالإضافة إلى منصة SMEsouk الفريدة للبنك.

وقال ديراج كونوار، مدير عام الخدمات المصرفية للأعمال في بنك رأس الخيمة الوطني: «إن تعاوننا مع شركة (ميزا) سيمكن من زيادة الشفافية في سلاسل التوريد المعقدة وتقديم المزيد من الأفكار حول أنماط المعاملات في الصناعة. نحن نستفيد من هذه الأفكار لتوفير تمويل أسرع وأكثر فعالية من حيث التكلفة للموردين في المراحل المبكرة، مقارنة ببرامج تمويل الموردين التقليدية. ومن شأن هذه الشراكة الاستراتيجية أن تمكّن بنك رأس الخيمة الوطني وتعطيه مكانة تنافسية في السوق، مع بدء قدرته على تعزيز محفظة إقراض الشركات الصغيرة والمتوسطة في عصر ما بعد جائحة كورونا».

وقال محمد الويفاتي، المؤسس والرئيس التنفيذي لشركة «ميزا»: "يعد بنك رأس الخيمة الوطني من أكبر البنوك للمشاريع الصغيرة والمتوسطة في الدولة، ونحن فخورون بإطلاق هذا التحالف الاستراتيجي معهم كبنك يركز على الشركات الصغيرة والمتوسطة وهي مؤسسة مالية رائدة في مجال تبني التكنولوجيا الرقمية، وسيتم تعزيز عملياتنا عبر القطاعات المستهدفة في دولة الإمارات العربية المتحدة من خلال هذه الشراكة، ومن خلال الانضمام إلى SMEsouk، كما سنحرص على دعم بيئة العمل لتطوير المؤسسات الصغرى والمتوسطة في مختلف القطاعات مثل الأدوية، تجارة التجزئة للسلع الاستهلاكية، المطاعم والمقاهي وغيرها".

وقال خلفان بالهول، الرئيس التنفيذي لمؤسسة دبي للمستقبل: «التكنولوجيا المالية هي واحدة من القطاعات التي نركز عليها والتي تشهد حالياً نمواً سريعاً، تسرّعه جائحة كورونا. نهنئ شركة (ميزا)- إحدى الشركات الرائدة في مجال التكنولوجيا المالية وإحدى أوائل الشركات الناشئة في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا التي انضمت إلى منطقة 2071 - على التعاون التاريخي مع بنك رأس الخيمة الوطني، والذي يشهد على نجاح جهودنا في خلق بيئة مواتية للشركات الناشئة. هذه الشراكات هي نقاط إثبات لمهمتنا الأساسية المتمثلة في ربط الشركات الناشئة ورواد الأعمال بأصحاب المصالح المناسبين من القطاعين العام والخاص المبتكرة».

وتم اختيار شركة «ميزا» سابقاً من قبل المنتدى الاقتصادي العالمي كواحدة من أفضل 100 شركة ناشئة عربية وكانت مقيمة في منطقة 2071.

وأضاف محمد الويفاتي، المؤسس والرئيس التنفيذي لشركة «ميزا»: «أن منصة تسهيل التمويل هي في صميم استراتيجية النمو الإقليمية في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، ومن خلال الشراكة اليوم نعلن عن استمرارية رحلة النمو في المنطقة من هنا في مؤسسة دبي للمستقبل في الحاضنة حيث بدأ كل شيء بالنسبة لنا... من خلال استراتيجيتنا الإقليمية، نهدف إلى توسيع خدماتنا عبر العديد من الأسواق حيث نهدف إلى تكثيف تأثيرنا مع شركائنا من البنوك لدفع النمو وتوفير الوصول إلى الائتمان الذي تحتاجه بشكل كبير الشركات الصغرى والصغيرة والمتوسطة في المنطقة وخاصة في مرحلة التعافي الاقتصادي ما بعد جائحة كورونا».

#بلا_حدود