الاثنين - 27 سبتمبر 2021
الاثنين - 27 سبتمبر 2021
No Image Info

«إكسبو» يشعل الطلب على فلل وشقق دبي



قال مختصون بالقطاع العقاري لـ«الرؤية»، إن ارتفاع الطلب الملحوظ على الوحدات العقارية من فلل وشقق سكنية بإمارة دبي يعود إلى 8 محفزات، في مقدمتها ارتفاع شهية الاستثمار بالقطاع لدى الكثير مع اقتراب انطلاق فعاليات معرض «إكسبو 2020 دبي» الذي من المتوقع أن يجذب 25 مليون زائر، وجود بيئة مميزة لممارسة الأعمال، تحقيق عوائد استثمارية تراوح بين 8% و9%، خفض الرسوم الحكومية، زيادة معدل الالتزام بمعايير الصحة والسلامة لتجنب انتشار كورونا، إطلاق خطط مشجعة خاصة بسداد الأقساط، توفير تشريعات تتيح تملك الأجانب الكامل للشركات، وجود أسعار مناسبة لشتى فئات المستثمرين والعائلات، تعزيز مكانة دبي والإمارات كمركز للأعمال التجارية ورواد الأعمال والشركات الناشئة، إضافة لارتفاع وتيرة الطلب على الوظائف بالقطاع الخاص لأعلى مستوياته في عامين ما يجذب المزيد من الراغبين في العمل بدبي والسكن بها أيضاً.

وأشاروا إلى أن القرارات الحكومية بشأن إطلاق أنظمة إقامة جديدة وهي «الإقامة الخضراء» و«الإقامة الحرة» ستكون داعماً رئيسياً في نمو أعداد المستثمرين بالقطاع والذين تجاوز عددهم أكثر من 11 ألف مستثمر من 10 جنسيات مختلفة، وذلك خلال فترة الستة أشهر القادمة، متوقعين أن يكون المعرض الدولي سبباً رئيسياً في مضاعفة أعداد المستثمرين والعائلات بشكل قياسي لم تشهده الإمارة والدولة ككل في ظل تكثيف الحملات الترويجية التي تمتاز بالشفافية والوضوح على وسائل التواصل الاجتماعي.

وقال عمران فاروق، المدير التنفيذي لشركة «سمانا للتطوير العقاري»، إن هناك عدة أسباب لارتفاع الطلب على الفلل والشقق بدبي يتصدرها عامل الجذب التقليدي لإمارة دبي كوجهة رئيسية لممارسة الأعمال التجارية بسهولة لا سيما في ظل تخفيض رسوم الخدمات وتوسيع نطاق التأشيرات والإقامات قبيل انطلاق معرض إكسبو.

وأشار إلى أن من الأسباب الرئيسية أيضاً تعزيز دبي لتصنيفها كمركز رائد للتجارة بالشرق الأوسط، والمدينة الأكثر أماناً بالعالم بعد الجائحة.

وبدوره، قال الخبير والمؤسس لمؤسسة الليوان الملكي للعقارات دبي، محمد حارب، إننا شهدنا ارتفاعا بأسعار الفلل السكنية والتاون هاوس خاصة مع بداية الربع الثالث من العام الجاري وهو ما يشير لارتفاع الطلب والذي من المتوقع أن يتزايد مع منح الحكومة لكل من يرغب في زيادة دبي الإقامة الخضراء وهي الإقامة الذاتية للموظف والإقامة الحرة المخصصة للعاملين لحسابهم الخاص. وأشار إلى أن تلك القرارات ستكون عاملاً رئيسياً في مضاعفة الطلب على العقار بدبي وباقي الإمارات وهو ما سيؤدي إلى جذب المزيد من المستثمرين بالقطاع.

من جانبه، قال مدير المبيعات بمجموعة سيتي ستار العقارية، نادر طلعت، إن قرب موعد انطلاق الحدث العالمي هو العامل الرئيسي في رفع شهية الاستثمار والطلب بالقطاع العقاري وسط استقباله ملايين الزائرين، موضحاً أن زيادة الطلب على فلل وشقق دبي جاءت مع بدء توافد طلبات الزائرين والموظفين التابعين لأجنحة الدول المشاركة بالمعرض. وأشار إلى أن هناك عدداً من المستثمرين الخارجيين والمشاركين بالحدث اتخذوا قراراً بشراء الوحدات السكنية والفلل للاستفادة من زيادة عوائده لنسبة تراوح من 8% إلى 9%.

وأكد أن من يحفز المستثمرين على الاستثمار بقوة بعقارات دبي هو نجاح الدولة في مواجهة تداعيات جائحة كورونا وإعادة الحركة الاقتصادية وتنشيط الأعمال الذي تم في وقت قياسي ملحوظ مع توافر الأمن والأمان للجميع داخل الدولة ما كان له أثر ملحوظ لجذب رؤوس أموال أجنبية.

وبدوره، أوضح المدير التنفيذي لمجموعة سمارت سلوشن الإمارات، أسامة الوادية، إن عودة إقامة الفعاليات الدولية حضورياً عامل رئيسي في زيادة الطلب على العقار، مشيراً إلى أن فترة معرض إكسبو 2020 دبي التي تمتد لستة أشهر حفزت الطلب على العقار السكني والفلل في ظل مشاركة أكثر من 190 دولة ويتضمن الزائرين كبار التجار وأصحاب شركات كبرى.
#بلا_حدود