الاحد - 26 سبتمبر 2021
الاحد - 26 سبتمبر 2021
No Image Info

5 أسباب تعرقل نجاح رواد الأعمال في عامهم الثاني

يعتبر الفشل في وقت مبكر من بدء مشاريعهم أكثر المخاوف التي يخشى منها غالبية رواد الأعمال الجدد، فكثير منهم يتعرضون إلى الفشل بحلول عامهم الثاني بسبب عدد من الأسباب.

وامتلاكك كرائد أعمال لفكرة رائعة ليس كافياً لنجاح مشروعك، فمن المحتمل أن يتعرض مشروعك للفشل إذا لم تمتلك الموارد الكافية أو المعرفة اللازمة لإنجاح المشروع أو افتقارك لخطة عمل جيدة وتسويق مناسب لمنتجك أو حتى الهيكل القانوني الخاطئ، فعدم وجود تلك العوامل يعيق تطوير وازدهار مشروعك وينتهي الأمر بالفشل في وقت قصير.

ويرى خبراء أن أحد أهم الأشياء التي يجب مراعاتها هو كيفية تمويل شركتك الناشئة، فبدون رأس المال ستواجه صعوبة في تحقيق أهدافك، ثم يجب أن تضع خطة ملائمة لإدارة التدفق النقدي بمجرد أن يبدأ عملك في تحقيق إيرادات.

كما يعتبر الخبراء الخوف من الفشل أمراً طبيعياً لرواد الأعمال لكي يحافظوا على نجاح مشروعهم وتطويره، ولكن الأهم من الخوف هو كيفية مواجهته، حيث يفشل كثير من رواد الأعمال ليس بسبب مخاوفهم ولكن بسبب الاستسلام لها خاصة عندما لا يجدون النتائج المتوقعة بعد كثير من التعب.

ونرصد في هذا التقرير أبرز 5 أسباب وراء فشل رواد الأعمال بحلول عامهم الثاني باستخدام البيانات المتاحة لدى «ديلي بيزنيس».

1- التدفق النقدي

يرى الخبراء أن غالبية رواد الأعمال يركزون عند بدء مشروعاتهم على العميل التالي، وعملية البيع التالية، ولا يركزون على التدفق النقدي طويل المدى، على الرغم من أنه قد يكون السبب وراء نجاح أو فشل المشروع التجاري.

وكثيراً ما نجد عدداً من المشروعات التي قد تستمر بدون أرباح لعدة سنوات، ولكن الأعمال التجارية التي تفتقر إلى التدفق النقدي ينتهي بها الأمر إلى الفشل في غضون أشهر، ولكن التخطيط لكيفية الحفاظ على التدفق النقدي يمكن شركتك من تجاوز الفترات الصعبة التي لا بد أن تشهدها يوماً ما.

2-متلازمة «عليّ أن أفعل كل شيء» (القيام بجميع الأدوار)

يعتقد غالبية رواد الأعمال عند بدء أعمالهم التجارية أن عليهم القيام بغالبية الأعمال، وينسون أن النمو يتطلب توزيع بعض الأدوار وإن لم تكن معظمها، حيث إن نظرية إنه يمكنه فعل كل شيء بشكل أسرع وأفضل هي السبب وراء إغراق العديد من رواد الأعمال.

3- المبيعات والتسويق

غالباً ما يعتقد رواد الأعمال أن جميع أصدقائهم وعائلاتهم يشترون منهم عندما يبدؤون مشروعهم التجاري، ولكن هذا لا يحدث في الغالب، لذا يجب عليك أن تضع استراتيجية للمبيعات والتسويق، كما لا بد من تحديد نوعية العميل المستهدف وكيف تصل إليه لإقناعه بما توفره خدمتك أو منتجك.

4- خفض الأسعار

في الوقت الذي يرغب فيه رواد الأعمال منافسة الآخرين في مجالهم يلجؤون إلى خفض الأسعار لكسب المزيد من المتعاملين، ما قد يؤدي إلى تراجع العائد أو انعدامه، لذا يجب أن يخطط رائد الأعمال لأسعار خدمته أو منتجه.

5- عدم وجود استراتيجية بعيدة المدى

عادة ما يخطط رواد الأعمال لما يريدونه في الوقت الحالي ولكنهم لا يخططون لما ستبدو عليه الأعمال خلال 3- 15 عاماً، وعدم وجود خطة طويلة للأعمال بمثابة السير في رحلة مغمض العين.

وأخيراً يجب أن يستفيد رائد الأعمال من تجاربه الفاشلة وهو ما يميزه عن غيره، لذا يجب أن يعتبرها فرصة تعليمية تفيده في مشاريعه المستقبلية وهو ما يتعلق بقدرة رائد الأعمال على الخروج من الأزمات وسرعة تجاوز المحن.

#بلا_حدود