الاثنين - 20 سبتمبر 2021
الاثنين - 20 سبتمبر 2021
جافزا. (أرشيفية)

جافزا. (أرشيفية)

جافزا تعرض قدراتها لتعزيز قطاع مواد البناء والتشييد في «الخمسة الكبار»

شهد قطاع مواد البناء والتشييد في منطقة الخليج طفرة غير مسبوقة، شكلت فيه دولة الإمارات نموذجاً رائداً عبر صروحها العقارية ومشاريعها لتطوير البنية التحتية، التي صاحبها انتعاش منقطع النظير للقطاع، لتتحول جافزا إلى مقر لتجمع عمالقة هذه الصناعة، وتصبح مركزاً لأهم الشركات العالمية والمحلية العاملة في هذا المجال.

لكن جائحة كورونا سددت ضربات هي الأقسى من نوعها للعديد من القطاعات الاقتصادية، والتي كان منها قطاع مواد البناء والتشييد الذي شهد انكماشاً بنسبة 10.4% في سنة 2020، لكنه سرعان ما عاد إلى التعافي هذا العام. وفي هذا المشهد للانتعاش المتنامي، تشارك جافزا في معرض «الخمسة الكبار»، والذي يمثل فرصة استثنائية، حيث ستعرض طيفاً واسعاً من الحلول التي تمكن الأطراف المرتبطة بالصناعة في المنطقة من دخول أسواق جديدة وتنمية أعمالهم.

مثلث الإنشاءات الذهبي

يُعتبر السبب الرئيسي الذي يدفع شركات قطاع مواد البناء والتشييد إلى التواجد في جافزا واتخاذها قاعدة لممارسة أعمالها، امتلاكها لـ«مثلث الإنشاءات الذهبي»، الذي يضم كفاءة الاستيراد، وكفاءة التصدير، وكفاءة التجمّع الاقتصادي للقطاع.

كفاءة الاستيراد: ويتمثل في ارتباط ميناء جبل علي بأكثر من 150 منفذاً بحرياً حول العالم تتوزع في جميع القارات، عبر ما يزيد على 80 رحلة شحن أسبوعية، مع أكثر من 180 خطاً ملاحياً، ما جعل منها إحدى أكثر الوجهات التي تتوافر فيها المواد الخام ومختلف أنواع السلع الرئيسية اللازمة لعمليات تصنيع مواد البناء في جميع مراحلها. ما سمح للشركات العاملة في هذا القطاع بأن تصل إلى كل ما تريده من مواد أولية بأفضلية تنافسية أعلى من أي مكان آخر في الإقليم. كما أن مرافق المحطة (2) للبضائع العامة تعتبر مثالية لاستقبال أي كميات من المواد الخام التي تحتاجها المصانع والشركات.

وتقع الهند والصين وروسيا، إضافة إلى كازاخستان وكوريا الجنوبية، في صدارة الدول التي تورّد منتجات مواد البناء إلى جافزا في 2020، كما تمثل واردات لفائف الصفائح المعدنية والقطع المعدنية شبه الجاهزة، إضافة إلى الأنابيب المعدنية والألواح الخشبية والمنتجات المسطحة المدرفلة، وحجر الخُفاف، أهم السلع التي يتم استيرادها من قبل قطاع البناء والتشييد في جافزا.

كفاءة التصدير: يشترك محور كفاءة التصدير في جافزا مع محور كفاءة الاستيراد في مقوّمات الربط العالمي، غير أنه يمتاز عنه باستفادته الكبيرة من القدرات اللوجستية وفي مقدمتها مرافق التخزين ومناولة البضائع المتطورة التي توفرها «سمارت سوليوشن لوجستيكس»، الذراع اللوجستية لموانئ دبي العالمية، والتي تسمح للشركات بالقيام بعمليات التخزين المؤقت حسب الحاجة لمنتجاتها، إلى حين توافر الفرص المواتية للتصدير؛ ومن ثم التحميل والنقل لإيصال بضائعها إلى الميناء، وتوزيعها عبر العديد من الخطوط الملاحية إلى قرابة 14,400 من عملاء الموانئ في مختلف دول العالم.

وفي ذات الوقت تتمتع الشركات العاملة في القطاع بحماية صادراتها من تعثر المستوردين عن السداد، بفضل الشراكة مع جهات رائدة لائتمان الصادرات. من أجل ذلك نجحت الشركات العاملة في جافزا خلال عام 2020 في الوصول بمنتجاتها إلى العديد من الأسواق العالمية، وعلى رأسها سلطنة عمان والولايات المتحدة والهند، إضافة إلى المملكة العربية السعودية والمملكة المتحدة.

كفاءة التجمع الاقتصادي: وهو الضلع الثالث والأخير في مثلث الإنشاءات الذهبي، ويشمل 3,300 شركة، تنتمي إلى نحو 90 دولة، ويعمل فيها أكثر من 15,000 موظف، تشكّل في مجملها تجمعاً اقتصادياً متكاملاً وفائق القدرات، تزيد مساحته الكلية على 7 ملايين متر مربع، أي ما يزيد على 3 أضعاف ونصف مساحة موناكو، منها 35 ألف متر مربع مخصصة للمستودعات تعادل 5 ملاعب دولية لكرة قدم، وقرابة 13.6 ألف متر مربع مخصصة لمكاتب الشركات.

ويأتي على رأس شركات قطاع مواد البناء والتطوير العقاري «دانوب لمواد البناء»، و«كوناريس»، و«الإمارات ريبار المحدودة»، و«شنايدر إلكتريك» و«أرسيلور ميتال»، و«تاتا ستيل»، و«باوستيل»، و«سي إن بي إم»، و«ثري إم جلف»، و«كوماتسو»، و«ماكيتا جلف»، إضافة إلى العديد من مصانع الزجاج وغيرها من الشركات الرائدة.

إنجازات ونجاحات

سمحت منهجية الشراكة التي عملت بها جافزا مع عملائها خلال الجائحة وما بعدها، بتجاوز الآثار السلبية، وفي مقدمتها قطاع مواد البناء والتشييد الذي بلغت قيمة أعماله التجارية في 2020 قرابة 17 مليار درهم، ما يعادل 29% من حجم قطاع الإنشاءات في إمارة دبي، بحجم سلع وصل إلى 4.5 مليون طن، أو ما يكفي لبناء 9 أبراج مماثلة لبرج خليفة. وقد أسهم الدعم الذي تقدمه جافزا للشركات في تحقيق قصص نجاح نوعية كان أبرزها شحن 10 ملايين طن من الحديد الصلب من إنتاج شركة «كونارس ستيل» إلى أمريكا الشمالية لأول مرة، بمساعدة الفرق التجارية واللوجستية المحترفة في موانئ دبي العالمية – إقليم الإمارات، كما تفخر جافزا بوجود شركة «دانوب هوم» فيها، والتي بلغت قيمتها 1.3 مليار دولار عام 2019، وتعد من أهم اللاعبين في سوق البناء والتشييد في المنطقة.

مزيد من التعافي والنمو

يشهد سوق الإنشاءات في دولة الإمارات انتعاشاً كبيراً مدفوعاً بعدد من المشاريع الإنشائية والعقارية ومشاريع تطوير البنية التحتية التي يتم تنفيذها في الدولة، بالإشارة إلى ما تم نشره في التقرير الصادر عن «فيتش سوليوشنز» العالمية للدراسات، والذي تناول عدداً من المشاريع العملاقة التي يتم تنفيذها في هذا المجال، أبرزها المشاريع الإنشائية المرتبطة بإكسبو 2020 دبي، وتوسيع البنية التحتية الخاصة بقطار الاتحاد، والذي تبلغ تكلفته 11 مليار دولار، بطول يزيد على 1,200 كيلومتر.

كما أن بيئة الأعمال لقطاع مواد البناء والتشييد في جافزا تعتبر الأفضل من نوعها في المنطقة، مدفوعة داخل الدولة بقوة القطاع والمشاريع، ومعزّزة خارج الدولة بشبكة التجارة الدولية التي توفرها جافزا لعملائها، وهذا ما تسعى موانئ دبي العالمية إلى إبرازه عبر مشاركتها في معرض «الخمسة الكبار»، لاستقطاب المزيد من الشركات المتواجدة في هذا الحدث الهام.

#بلا_حدود