الثلاثاء - 26 أكتوبر 2021
الثلاثاء - 26 أكتوبر 2021
بورصة دبي للذهب

بورصة دبي للذهب

قفزة في تداولات العقود الآجلة للعملات ببورصة دبي للذهب

سجلت بورصة دبي للذهب والسلع مجدداً معدل اهتمام شهري مفتوح مرتفع بلغ 154,629 عقد خلال شهر سبتمبر.



ويُعد الاهتمام المفتوح مؤشراً على العدد الإجمالي للعقود الآجلة التي يحتفظ بها المشاركون في السوق في نهاية يوم التداول. ويعكس النمو الكبير في معدلات الاهتمام المفتوح خلال الأشهر القليلة الماضية الإقبال المتزايد للمشاركين في السوق، وفقاً لبيان.



شهدت مجموعة بورصة دبي للذهب والسلع اهتماماً متجدداً بفئة أصول الهيدروكربونات خلال شهر سبتمبر، مواكبة استمرارية توجهات السوق نحو أصول الهيدروكربونات التي سادت خلال شهر أغسطس، حيث سجل عقد خام غرب تكساس الوسيط نمواً في متوسط حجم التداول اليومي بنسبة 37% مقارنة بنفس الفترة من العام الماضي.



كما سجلت محفظة العملات في بورصة دبي للذهب والسلع ارتفاعاً قوياً في نشاط التداول خلال الشهر الماضي، الأمر الذي يعكس زيادة اهتمام المستثمرين بالعملات باعتبارها فئة أصول بديلة. وشهدت محفظة العملات الرئيسية الست في بورصة دبي للذهب والسلع تداول ما مجموعه 1,434 عقد بلغت قيمتها 80 مليون دولار أمريكي. وعلاوة على ذلك، واصل عقد الروبية الباكستانية الآجل، الذي تم إطلاقه مؤخراً، تسجيل نمو في الطلب، مع تداولات بقيمة 108 ملايين دولار أمريكي.



وعلى صعيد آخر، واصلت محفظة المعادن الثمينة في البورصة أيضاً جذب اهتمام المشاركين في السوق، حيث سجل عقد الذهب الفوري المتوافق مع الشريعة الإسلامية أداءً متميزاً، مع تداول ما مجموعه 20 عقداً بقيمة 1.4 مليون دولار أمريكي.



وتضمنت أحجام التداول في شهر سبتمبر أيضًا تداولات مجمعة بلغت قيمتها 1.07 مليار دولار أمريكي. ويمكن لأعضاء بورصة دبي للذهب والسلع والمشاركين في السوق من خلال التداولات المجمعة، التفاوض مسبقاً على صفقة مع طرف آخر، ما يتيح لهم إمكانية تنفيذ صفقة ضخمة القيمة بسعر معقول.


شراكات استراتيجية


وواصلت بورصة دبي للذهب والسلع خلال سبتمبر توسيع حضورها وعروضها في المنطقة الأفريقية، والتي تمثل سوقاً رئيسية للبورصة. في سياق متصل، وقعت مجموعة بورصة دبي للذهب والسلع مذكرة تفاهم مع بورصة فيكتوريا فولز (VFEX)، التابعة لبورصة زيمبابوي، لتزويدها بالدعم الفني والمعارف والمهارات اللازمة، بهدف إنشاء بورصة دولية لتداول السلع في زيمبابوي.



وتمثل هذه الاتفاقية ثاني مذكرة تفاهم توقعها بورصة دبي للذهب والسلع في السوق الأفريقية خلال الأشهر الأخيرة، حيث كانت قد وقعت اتفاقية في يونيو الفائت مع سلطة تنظيم الأسواق المالية في السودان، لتعزيز التعاون الثنائي بين دولة الإمارات العربية المتحدة والسودان في مجال تداول منتجات الذهب.



وقال ليس ميل، الرئيس التنفيذي لبورصة دبي للذهب والسلع: «نحن مستمرون في التركيز على دفع عجلة النمو من خلال تعزيز قوة عروضنا للمشاركين في السوق، وتنمية وتحسين خدماتنا وتوسيع نطاقها. ومن هنا فإننا سعداء للغاية بتوقيع مذكرة التفاهم مع بورصة فيكتوريا فولز خلال شهر سبتمبر الفائت، والتي تأتي في إطار توسعنا الاستراتيجي في المنطقة الأفريقية، لكونها سوقاً سريعة النمو وذات إمكانات هائلة. وانطلاقاً من مكانتنا كبورصة منظمة على صعيد عالمي، فإننا نفخر بنقل تجربتنا وتقديم خبرتنا في أسواق أخرى، ومواصلة سعينا لتوسيع نطاق خدماتنا، وتزويد المشاركين في السوق بطرق فعَّالة للتحوط من المخاطر».

#بلا_حدود