الأربعاء - 20 أكتوبر 2021
الأربعاء - 20 أكتوبر 2021
أرشيفية

أرشيفية

689.5 مليار درهم مكاسب الأسهم الإماراتية في 9 أشهر

واصلت أسواق المال الإماراتية أداءها القياسي الذي تشهده منذ بداية العام، لتجني قدرة الدولة على التعامل مع تداعيات أزمة كورونا، وتمكّن الاقتصاد من التعافي من الأزمة، وعودة النشاط لغالبية القطاعات بفضل الدعم الحكومي، وتسارع معدلات التطعيم، الأمر الذي انعكس بالإيجاب على نفوس المستثمرين لتحتل أسواق المال المحلية مكانة متقدمة عالمية منذ بداية العام، خاصةً سوق أبوظبي.

واحتل سوق أبوظبي للأوراق المالية مكانة متقدمة ضمن أسواق المال العالمية منذ بداية العام، حيث يعد من أعلى المعدلات على مستوى العالم مع تسجيله لمكاسب بنسبة 52.6% منذ بداية العام، متقدماً على أسواق المال الخليجية، بينما احتل سوق دبي المال المرتبة الخامسة ضمن أداء أسواق المال الخليجية مرتفعاً منذ بداية العام بنسبة 14.2%.

وتمكنت القيمة السوقية للأسهم الإماراتية من تحقيق مكاسب كبيرة منذ بداية العام بقيمة 689.5 مليار درهم، متركزة في سوق أبوظبي لتصل القيمة السوقية للأسهم نحو 1.77 تريليون درهم بنهاية سبتمبر الماضي، مقابل قيمة بلغت 1.08 تريليون درهم بنهاية العام الماضي، 2020 وفقاً لإحصائية لـ"الرؤية" باستخدام بيانات سوقي دبي وأبوظبي.

سوق دبي المالي

وارتفع مؤشر سوق دبي المالي خلال التسعة أشهر الأولى من العام الجاري بنسبة 14.2%، عند مستوى 2845.5 نقطة.

وجاء أداء المؤشر بدعم ارتفاع مؤشر البنوك الذي ارتفع بنسبة 20.27%، بينما ارتفع مؤشر العقارات بنسبة 13.72%، كما صعد مؤشرا الاستثمار والتأمين بنسبة 17.9% و5.53%، وفي المقابل تراجع مؤشر النقل بنسبة 9.62%.

وعلى مستوى الأسهم، ارتفع سهم دبي الإسلامي بنسبة 7.38%، بينما صعد الإمارات دبي الوطني بنسبة 37.86%، وكذلك صعد إعمار العقارية بنسبة 15.58%، بينما ارتفع سهم الاتحاد العقارية بنسبة 3.21%.

وسجلت القيمة السوقية لسوق دبي المالي 391.415 مليار درهم بنهاية سبتمبر 2021، مقابل قيمة بلغت 340.140 مليار دهم في نهاية العام الماضي لتربح 51.27 مليار درهم.

سوق أبوظبي للأوراق المالية

وارتفع مؤشر أبوظبي للأوراق المالية بنسبة 52.6 % عند مستوى 7698 نقطة، وذلك بدعم أداء قطاع البنوك الذي ارتفع بنسبة 30.42%، و الخدمات المالية بنسبة 241.64%، وقطاع العقار بنسبة 29.1%.

وجاء أداء سوق أبوظبي القياسي بالتزامن مع ارتفاع الأسهم الكبرى، حيث ارتفع سهم العالمية القابضة بنسبة 248.8% بينما ارتفع سهم كلا من أبوظبي الأول والدار العقارية بنسبة 37.83% و 29.52% على التوالي، بينما صعد سهم أدنوك بنسبة 10.93%.

وسجلت القيمة السوقية لسوق أبوظبي بنهاية سبتمبر الماضي نحو 1.3808 تريليون درهم مقابل 742.584 مليار درهم بنهاية 2020، لتربح 638.239 مليار درهم بزيادة 86%.

وبلغت قيمة التداول في سوق أبوظبي للأوراق المالية نحو 247.52 مليار درهم، موزعة على 39.1 مليار سهم، عبر 772.619 ألف صفقة.

وفي الشهر الماضي، تزايد نشاط السوق في ظل الإعلان عن العديد من الاكتتابات العامة الأولية وصفقات الاندماج والاستحواذ، حيث شهدت شركة أدنوك للحفر إقبالاً شديداً من المستثمرين، ما دفع الشركة إلى زيادة حجم الطرح العام إلى 1.1 مليار دولار؛ نظراً لزيادة الطلب بقيمة 34 مليار دولار.

#بلا_حدود