الثلاثاء - 26 أكتوبر 2021
الثلاثاء - 26 أكتوبر 2021
الدكتور طارق أسلم. (من المصدر)

الدكتور طارق أسلم. (من المصدر)

أفيفا وشنايدر إلكتريك تستعرضان حلولهما للمدن الذكية في «جيتكس»

أعلنت اليوم أفيفا، للبرمجيات ودعم التحول الرقمي والاستدامة، عن مشاركتها في أسبوع جيتكس للتقنية 2021، وتستعرض أفيفا، بالتعاون مع شريكها الاستراتيجي شنايدر إلكتريك، مركز أفيفا للعمليات الموحدة للمدن الذكية، والذي يدمج النظم والمواقع والأشخاص والأصول في مدن المستقبل، وذلك خلال أكبر معرض تقني في الشرق الأوسط.

ويقدم مركز أفيفا للعمليات الموحدة للمدن الذكية ومنصة EcoStruxure للاستدامة من شنايدر إلكتريك، والتي تقوم على تقنيات إنترنت الأشياء، حلولًا متطورة لمشغلي المدن الذكية، حيث تعد EcoStruxure أفضل الحلول السحابية المدعومة بتقنيات الذكاء الاصطناعي لإدارة بيانات الطاقة والاستدامة، والتي تبين للمشغلين كيفية تتبع البيانات عبر أكثر من 400 فئة للاطلاع الفوري على أداء الموارد لديهم.

وقال الدكتور طارق أسلم، رئيس أعمال أفيفا في الشرق الأوسط وأفريقيا: «تعمل أفيفا وشنايدر إلكتريك ومايكروسوفت على تسريع ابتكارات المدن الذكية في مختلف المناطق، وسيساعد مزيجنا الفريد من القدرات المتقدمة المدن في الاستفادة من إمكانات التقنية لتصبح أكثر مرونة واستدامة وقدرة على مواجهة التحديات. ونخطط لاستعراض مزايا المدن الذكية في مركز العمليات الموحد مع شركائنا الاستراتيجيين شنايدر إلكتريك ومايكروسوفت في أجنحتهم بالفعالية».

بدوره قال أيمن إسماعيل، نائب الرئيس للصناعة وتطوير الأعمال لدى شنايدر إلكتريك في دول الخليج: «سنستعرض مركز أفيفا للعمليات الموحدة للمدن الذكية لإبراز دور التقنيات، كالذكاء الاصطناعي والبيانات الضخمة، في تحوّل أسلوب إدارة البيئات العمرانية لتصبح أكثر كفاءة وملاءمة للبيئة وتكون أفضل للناس والشركات. ويساهم التحول الرقمي والتقنيات الرقمية في جعل مدننا أكثر كفاءة واستدامة، ولهذا فإن علينا إعطاء الأولوية للتطورات التقنية فيما نتطلع إلى ابتكار مساحات معيشية يمكنها تحسين نوعية حياة المواطنين والزائرين على السواء».

تشير التقديرات إلى وجود 43 مدينة ضخمة في العالم بحلول عام 2030، يعيش في كل منها أكثر من 10 ملايين نسمة. ويعدّ تحويل البنية التحتية القائمة حالياً إلى بنية تحتية ذكية مطلباً أساسياً لتحسين المدن، حيث يمكن للبيانات الموحدة وقدرات التحليل أن تمنح مشغلي المدن الذكية التمكين اللازم من خلال توفير معلومات أفضل، وبالتالي القدرة على اتخاذ قرارات صائبة وقائمة على المعلومات لتحسين العمليات التشغيلية في البيئات الجديدة التي يعملون فيها.

يذكر أن مجموعة حلول وبرمجيات المدن الذكية من أفيفا تشمل جوانب متعددة منها إدارة المرافق، والخدمات، والمواصلات، ومراكز البيانات. وبفضل نهجها الشمولي، تسمح حلول أفيفا للوظائف المختلفة بجمع وتحليل البيانات ومن ثم تقديم الاستقصاء الموحد والشمولي -مدعوماً بالبيانات الفورية- لتمكين قادة المدن من اتخاذ قرارات أفضل وتحسين مستوى المعيشة.

#بلا_حدود