الثلاثاء - 07 ديسمبر 2021
الثلاثاء - 07 ديسمبر 2021
No Image Info

الاتحاد لائتمان الصادرات وشركة إعادة التأمين الإندونيسية تعززان الاستثمارات الثنائية

وقعت الاتحاد لائتمان الصادرات، اتفاقية شراكة مع شركة إعادة التأمين الإندونيسية المملوكة للدولة، لتعزيز الصادرات الثنائية، وزيادة حجم الاستثمارات من خلال توظيف حلول حماية الائتمان التجاري وإعادة التأمين والضمانات.

وتعتبر إندونيسيا، وهي أكبر اقتصاد في جنوب شرق آسيا، واحدة من 8 دول تسعى دولة الإمارات العربية المتحدة إلى توسيع العلاقات الاقتصادية والاستثمارية والتجارية معها، بما يتماشى مع أهداف «مشاريع الخمسين».

وقال الدكتور ثاني بن أحمد الزيودي، وزير دولة للتجارة الخارجية ونائب رئيس مجلس إدارة شركة الاتحاد لائتمان الصادرات: «تعتبر دولة الإمارات إندونيسيا شريكاً استراتيجياً وحيوياً، حيث يشكل توقيع هذه الاتفاقية خطوة مهمة لخلق فرص مبتكرة، وجذب الاستثمار الأجنبي المباشر، وتعزيز التجارة والصادرات، وتسريع وتيرة نمو وتعافي الاقتصاد العالمي. كما يدعم هذا النوع من الشراكات مسيرة التنمية المستدامة ونمو الاقتصاد القائم على المعرفة في دولة الإمارات العربية المتحدة».

من جانبه، قال كارتيكا ويرجواتموجو، نائب وزير وزارة الشركات الإندونيسية المملوكة للدولة: «تتمتع إندونيسيا ودولة الإمارات بعلاقات اقتصادية وتجارية متينة تمتد لعقود. ومن خلال هذه الاتفاقية، يسعدنا تعزيز هذه العلاقات من خلال التعاون مع شركة الاتحاد الائتمان الصادرات في مجال حماية الائتمان التجاري وإعادة التأمين. ومن شأن هذا التعاون أن يساهم في تحقيق أهدافنا المتمثلة في فتح آفاق وأسواق تصدير جديدة للشركات الإندونيسية».

وبموجب هذه الاتفاقية، سيعمل الطرفان على تعزيز حركة التجارة والتصدير بين دولة الإمارات وإندونيسيا، وتسهيل وصول الشركات الصغيرة والمتوسطة إلى التمويل، وكذلك تقديم حلول التأمين والتمويل المتوافقة مع الشريعة الإسلامية لدعم نمو تجارة الحلال.

يذكر أن العلاقات الثنائية بين دولة الإمارات وإندونيسيا متجذرة في العلاقات الثقافية الوثيقة والالتزام المشترك بتعزيز نمو وازدهار الاقتصاد في كلا البلدين. فخلال السنوات الخمس الماضية، تجاوزت القيمة الإجمالية للتجارة غير النفطية بين البلدين 11 مليار دولار. وفي عام 2020، بلغ إجمالي التجارة غير النفطية للإمارات مع إندونيسيا 2 مليار دولار.