الأربعاء - 26 يناير 2022
الأربعاء - 26 يناير 2022
No Image Info

بسبب إيثريوم ماكس.. دعوة ضد كيم كارداشيان وفلويد مايويذر

رفع مجموعة من المستثمرين دعوة قضائية ضد كل من كيم كارداشيان وفلويد مايويذر بزعم الاحتيال في عملة مشفرة تسمى إيثريوم ماكس.

ونشرت نجمة تلفزيون الواقع وبطل الملاكمة السابق إعلاناً مدفوعاً مسبقاً للترويج للرموز الرقمية القائمة على تقنية بلوك تشين للمعجبين، «ما دفع البعض إلى شراء هذه الاستثمارات الخاسرة بأسعار متضخمة»، وفقاً للشكوى المقدمة في محكمة لوس أنجلوس الفيدرالية. كما تم تسمية فريق بوسطن سيلتيك السابق بول بيرس كمدعى عليه في الدعوى.

وتم استدعاء كارداشيان في سبتمبر من قبل منظم مالي في المملكة المتحدة لإغراء متابعيها على إنستغرام والبالغ عددهم 250 مليوناً «بأوهام الثروات السريعة».



وواجه مايويذر، أحد أكثر الشخصيات شهرة في رياضته، في السابق صراعاً مع المنظمين بسبب ترويجه لاستثمارات العملة المشفرة، وتم تغريمه من قبل لجنة الأوراق المالية والبورصات الأمريكية في عام 2018.


وفقاً للشكوى، فإن «إيثريوم ماكس ليس لها صلة بثاني أكبر عملة مشفرة إيثريوم». «سيكون الأمر مشابهاً لتسويق مطعم باسم» ماك دونالدز ماكس «عندما لا يكون له أي ارتباط بماكدونالدز بخلاف الاسم المشابه وحقيقة أن الشركتين تبيعان المنتجات الغذائية».

وتم رفع القضية كإجراء جماعي مقترح نيابة عن كل من اشترى رموز EMAX من منتصف مايو إلى أواخر يونيو. تشير الشكوى إلى انتهاكات قوانين حماية المستهلك في ولاية كاليفورنيا وتسعى إلى تعويض "الفرق بين سعر شراء رموز EMAX والسعر الذي تم بيع رموز EMAX به".