الاثنين - 17 يناير 2022
الاثنين - 17 يناير 2022
No Image Info

برج «إس إل إس دبي» يطلق الملكية الجزئية أمام المستثمرين

أعلنت شركة «وورلد أوف وندرز للتطوير العقاري» عن إطلاق نظام «الملكية الجزئية» في مشروعها الجديد «إس إل إس دبي هوتيل آند ريزيدنسز»، كمبادرة رائدة في مجال العقارات في دولة الإمارات. ويأتي عرض «الملكية الجزئية» إلى جانب العائدات الصافية المضمونة وشهادات الملكية الفردية، كخطوة هي الأولى من نوعها في الإمارات. وتُعتبر هذه الفرصة باستثمارات تبدأ من 460 ألف درهم، فرصة فريدة من نوعها للمستثمرين المحليين وزوار الإكسبو الذي يتوافدون من مختلف أنحاء العالم، من أجل تنويع محفظتهم وامتلاك العقارات الفاخرة التابعة للشركة.

تشكل «الملكية الجزئية» فرصة مجدية للمستثمرين الذي يفضّلون فئات الأصول الأخرى ويرغبون في إضافة عقارات إلى محافظهم الاستثمارية. ومع هذا المنتج، تم اختيار «إس إل إس دبي» لإحداث ثورة في الاستثمارات العقارية في الإمارات كوسيلة آمنة للاستثمار في هذا القطاع، بالإضافة إلى تقديم فئة أصول استثمارية جديدة بالكامل.

وتقدم «ملكية إس إل إس الجزئية» ملكية فردية لكل جزء، وذلك على العكس من أولئك الذين يقدمون نظام المشاركة في الوقت (TIME SHARE) أو نظام الملكية المشتركة التقليدية، إذ إنه بالإمكان إعادة بيعها من دون الحصول على شهادة عدم ممانعة من مالكي الأجزاء الأخرى.

ويسمح هذا النموذج من «الملكية الجزئية» بتحقيق عائدات سنوية مضمونة كما يتيح إمكانية زيادة قيمة رأس المال.

وأكد يحيى ألكان، الرئيس التنفيذي لشركة «وورلد أوف وندرز للتطوير العقاري»: إن الاستثمار في «الملكية الجزئية» في «إس إل إس دبي هوتيل آند ريزيدنسز» يشكل مباردة رائدة على مستوى المنطقة، حيث نجعل الاستثمارات العقارية الفاخرة في متناول المزيد من المستثمرين الإقليميين والعالميين، وخصوصاً بالنسبة للوافدين إلى زيارة «إكسبو 2020 دبي» من مختلف أرجاء العالم والذين يشكّلون شريحة رئيسية من الإقبال الجماهيري. ونظراً لأن زوار «إكسبو 2020» يقيمون لفترة أطول لاختبار تجربة ما تقدمه دبي، فإن ذلك سوف يشكل فرصة استثمارية رائعة خالية من المتاعب بالنسبة إليهم. ومن خلال نموذجنا المبتكر والشامل لـ«الملكية الجزئية» فإن المستثمرين يتمتعون بالمرونة وراحة البال ويحظون بقضاء العطلات في مشروع فاخر عالمي المستوى يقع على مقربة من «برج خليفة».