الثلاثاء - 17 مايو 2022
Header Logo
الثلاثاء - 17 مايو 2022

البيتكوين تقترب من أدنى مستوى لها منذ عام 2021

انخفضت عملة البيتكوين لأدنى مستوى لها منذ يوليو 2021، وذلك وسط تراجع واسع في العملات المشفرة بدفوع الهروب العالمي من الاستثمارات ذات المخاطر العالية.

وانخفضت البيتكوين التي تعد العملة الرقمية الأكبر في العالم بنسبة 2.7% الاثنين وتم تداولها عند 33568 دولاراً أمريكياً اعتباراً من الساعة 8:44 صباحاً بحسب توقيت لندن.

من جهة أخرى، تراجعت إثريوم ثاني أكبر عملة بنسبة 4.6%، وتعرضت معظم العملات الافتراضية الرئيسية للضغط خلال عطلة نهاية الأسبوع وانتقلت الحالة المزاجية المتشائمة إلى يوم الاثنين. وكما تراجعت الأسهم في آسيا وأوروبا مع تراجع مؤشر هونغ كونغ القياسي 3.8%.

كما يؤدي تشديد السياسة النقدية لمكافحة التضخم الجامح وانحسار السيولة إلى إبعاد المستثمرين عن الأصول المضاربة في الأسواق العالمية، بالإضافة إلى الحذر حول الأصول الرقمية انخفضت قيمة TerraUSD أو UST، وهي عملة مستقرة حسابية تهدف إلى الحفاظ على ارتباط واحد لواحد بالدولار، إلى أقل من دولار واحد خلال عطلة نهاية الأسبوع قبل التعافي.

وقال الرئيس التنفيذي لبورصة العملات المشفرة في سنغافورة دارشان باتيجا: "في ضوء المخاوف من ارتفاع التضخم، اتخذ معظم المستثمرين نهجاً للابتعاد عن المخاطرة مثل بيع الأسهم والعملات المشفرة على حد سواء من أجل تقليل المخاطر".

ويؤدي ارتفاع أسعار الفائدة إلى توقف المستثمرين الأفراد والمؤسسات عن التفكير في آفاق سوق العملات المشفرة، وفقًا للرئيس التنفيذي لشركة Mudrex إدول باتيل، وهي منصة استثمار تشفير قائمة على الخوارزميات، قال من المرجح أن يستمر الاتجاه الهبوطي في الأيام القليلة المقبلة، مضيفاً أن عملة البيتكوين يمكن أن تختبر مستوى 30 ألف دولار.

يعرض التراجع الأخير لعملة البيتكوين خطر التراجع بقوة عن النطاق الذي تم تداوله فيه في عام 2022، مما يعكس تماماً الاتجاه الصعودي الذي قاد البيتكوين إلى مستوى قياسي يقارب 69000 دولار في نوفمبر الماضي. ومع ارتباطه لمدة 40 يوماً بمؤشر الأسهم S&P 500 عند مستوى قياسي عند 0.82 وفقاً للبيانات التي جمعتها بلومبرج، فإن أي ضرر إضافي لمعنويات الأسهم سيخاطر بسحب بيتكوين للأسفل أيضاً.