السبت - 31 يوليو 2021
السبت - 31 يوليو 2021
No Image Info

230 مليون دولار خسائر تتكبدها شركات الطيران كل صباح في 2020

توقع الاتحاد الدولي للنقل الجوي أن تخسر شركات الطيران 84.3 مليار دولار في عام 2020 بهامش صافي خسائر 20.1٪. وأشار الاتحاد إلى أنه من الناحية المالية سيشهد قطاع النقل الجوي العالمي انخفاضاً في ​​2020 باعتباره أسوأ عام في تاريخ الطيران. وفي المتوسط ​​، فإن كل يوم من هذا العام سيضيف 230 مليون دولار لخسائر الصناعة. في المجموع، هذه خسارة قدرها 84.3 مليار دولار.

ورجح «أياتا» عبر توقعاته المالية في تقرير صدر مساء أمس، أن تنخفض الإيرادات بنسبة 50٪ لتصل إلى 419 مليار دولار من 838 مليار دولار في 2019. وفي عام 2021، من المتوقع أن يتم خفض الخسائر إلى 15.8 مليار دولار مع ارتفاع الإيرادات إلى 598 مليار دولار.

وجاءت تلك التوقعات بناءً على تقديرات بـ 2.2 مليار مسافر هذا العام، مشيراً إلى أن شركات الطيران ستفقد 37.54 دولاراً لكل راكب.

وقال ألكسندر دي جونيك، المدير العام والرئيس التنفيذي للاتحاد الدولي للنقل الجوي، إن هذا هو السبب في أن الإغاثة المالية الحكومية كانت ولا تزال حاسمة حيث تحرق شركات الطيران من خلال السيولة. بشرط عدم وجود موجة ثانية وأكثر ضرراً من كوفيد-19، فمن المحتمل أن يكون أسوأ انهيار في حركة المرور وراءنا.

وأشار بقوله إن مفتاح الانتعاش هو التنفيذ العالمي لتدابير إعادة البدء المتفق عليها من خلال منظمة الطيران المدني الدولي (ICAO) للحفاظ على الركاب وأفراد الطاقم في أمان.

وتابع: «بمساعدة تتبع الاتصال الفعال، يجب أن تمنح هذه الإجراءات الحكومات الثقة لفتح الحدود دون إجراءات الحجر الصحي. هذا جزء مهم من الانتعاش الاقتصادي لأن نحو 10٪ من الناتج المحلي الإجمالي العالمي يأتي من السياحة ويعتمد جزء كبير من ذلك على السفر بالطائرة. قال دي جونياك إن إعادة الناس إلى الطائرة بأمان مرة أخرى سيكون بمثابة دفعة اقتصادية قوية».

#بلا_حدود