الاثنين - 24 يناير 2022
الاثنين - 24 يناير 2022
أرشيفية

أرشيفية

60 % زيادة في حجوزات الفنادق بالإمارات خلال أغسطس

أفادت شركة «ويجو» المتخصصة في قطاع خدمات السفر والحجوزات عبر الإنترنت، بأن الحجوزات عبر موقعها لفنادق الإمارات زادت بنسبة 60% منذ بدء استقبال السياح في 7 يوليو الماضي وحتى نهاية أغسطس 2020، متوقعة ارتفاع عمليات البحث عن حجوزات أكثر بدبي والدولة ككل من مختلف الأسواق العالمية تزامناً مع اقتراب العودة التدريجية لتنظيم الفعاليات والمؤتمرات.

وذكرت الشركة لـ«الرؤية»، أن الإجراءات التي اتخذتها شركات الطيران بشأن تغيير مواعيد السفر وإعادة إصدار التذاكر دون رسوم، إضافة لتسهيل إجراءات الحجوزات على المسافرين وتقديم المنشآت السياحية بدبي عروضاً وباقات ترويجية مميزة ستزيد من استقطاب الزوار للدولة إلى نهاية العام.

وقال المدير العام لشركة «ويجو» في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا والهند، مأمون حميدان، في تصريحات خاصة لـ«الرؤية» إنه بالرغم من أن السياحة الداخلية لا تزال تحصد النمو الأكبر من قطاع السياحة بشكل عام٬ فإننا لاحظنا من خلال موقعنا إقبالاً على حجوزات الفنادق من خارج الدولة وتحديداً من مصر.

وتوقع أن تزداد الحجوزات من الدول المجاورة والشرق الأوسط في الفترة القادمة خصوصاً مع العودة التدريجية لمعظم الفعاليات والمؤتمرات في الدولة، مؤكداً أن الإمارات تحديداً لا تزال تشهد نمواً كبيراً وإقبالاً على حجوزات الفنادق والمنتجعات في هذه المرحلة بعد فتح الأنشطة الاقتصادية وإنهاء فترة إغلاق كورونا.

وأشاد بالجهود المكثفة التي تقوم بها هيئة السياحة والفنادق بدبي لتأمين إقامة مثالية للمسافر من خلال اتخاذ أعلى المعايير وتوفير الراحة والمرونة في الحجز بالإضافة الى إمكانية إلغاء الحجز أو تغييره من دون فرض أي رسوم إضافية من عوامل جذب وزيادة الزوار للدولة وللإمارة على وجه الخصوص.

وأوضح أن المنتجعات تقوم بتوفير الكثير من الباقات وكل مقوّمات الرفاهيّة والنشاطات لجميع أفراد العائلة لقضاء عطلة مميزة ولا تضاهى. ولفت إلى أن الحجوزات على الفنادق في الإمارات زادت بنسبة ٤٠% من شهر يونيو إلى يوليو وارتفعت الى ٦٠% من شهر يوليو الى أغسطس وهذا ما يدل على استمرار نمو السياحة الداخلية وأهمية الإجراءات التي تقوم بها الدولة لتأمين الإقامة المثالية.

وبين أن المسافرين باتوا يحجزون لإقامتهم قبل ٤ أو ٥ أيام كحد أقصى على عكس الحال سابقاً حيث كانوا يخططون لرحلتهم قبل فترة أطول مما يشير إلى انتعاش السياحة الداخلية وثقة المسافر بالتدابير الإحترازية.

وأضاف أن فترات الإقامة تتراوح بين ٣ إلى ٤ أيام حيث إن الناس يستفيدون من عطلاتهم وعطلة نهاية الأسبوع تحديداً لقضائها في أرجاء الإمارة. موضحاً أن الفنادق شهدت الطلب الأكبر في الحجوزات بنسبة ٥٧% وتلتها المنتجعات بما يقارب ٣٠%.

وتتجه عدة جهات رسمية في دولة الإمارات، إلى استئناف تنظيم الفعاليات الدولية والمؤتمرات خلال الفترة المقبلة من 2020 حتى 2025، ضمن إجراءات احترازية للوقاية من انتشار فيروس كورونا، وبما يتناسب مع حجم هذه الفعاليات وأهميتها على المستويين المحلي والدولي.

وأقرت معظم الجهات جملة من الإجراءات ضمن دليل إرشادي يدرج الاشتراطات المطلوبة لتنظيم الفعاليات من معارض للأعمال ومؤتمرات تنظمها جهات رسمية، مع استمرار تعليق تنظيم الفعاليات الخاصة ومنها الاجتماعية، بينما تعمل أخرى على وضع الخطط لاستئناف نشاط المعارض والمؤتمرات، والدورات الرياضية.

ومؤخراً، قررت دائرة السياحة والتسويق التجاري في دبي، استئناف فعاليات الأعمال والمؤتمرات والمعارض المحلية بدءاً من 15 سبتمبر 2020، كما سيسمح لفعاليات الأعمال والمؤتمرات والمعارض الدولية بدءاً من 1 أكتوبر 2020. مضيفاً في تعميم أن فعاليات الأفراح والمناسبات الاجتماعية الخاصة غير مسموح بها حالياً، حتى إشعار آخر.

وقالت الدائرة إنها ستقوم بشكل مستمر بتقييم الوضع المستجد، وتحديث الإرشادات والتعليمات بصورة دورية، مشيرة إلى أن القواعد والإرشادات والضوابط المتعلقة بإقامة الفعاليات تتمثل في الالتزام بمختلف البروتوكولات الصحية.