السبت - 06 مارس 2021
Header Logo
السبت - 06 مارس 2021
No Image Info

«إياتا» يخفض توقعاته لحركة السفر الجوي بعد المستويات السيئة المسجلة في موسم الصيف

أعلن الاتحاد الدولي للنقل الجوي «إياتا» عن تخفيض توقعاته لحركة المسافرين جواً لعام 2020، وذلك انعكاساً للمستويات الضعيفة المسجلة مع انتهاء موسم الصيف في النصف الشمالي للكرة الأرضية، ومعلناً انخفاض معدلات المسافرين بنسبة 66% بالمقارنة مع 2019 بعد أن كانت تشير إلى 63% فقط.

وواصل الطلب على السفر الجوي خلال شهر أغسطس انخفاضه بشكل كبير بالمقارنة مع المستويات الطبيعية، مع انخفاض في إيرادات المسافرين لكل كيلومتر إلى 75.3% بالمقارنة مع أغسطس 2019، إلا أنها تعد تحسناً طفيفاً عن الانكماش السنوي المسجل في يوليو والبالغ 79.5%.

في حين استمرت الأسواق المحلية في التفوق على الأسواق الدولية من حيث الانتعاش، على الرغم من أن معظمها ظل منخفضاً بشكل كبير بالمقارنة مع العام الماضي.

وتراجعت السعة خلال شهر أغسطس (المقاسة بعدد المقاعد بالنسبة للكيلومتر الواحد) بنسبة 63.8% مقارنة بالعام الماضي، وانخفض عامل الحمولة بمقدار 27.2 نقطة إلى أدنى مستوى له على الإطلاق في أغسطس بنسبة 58.5%.

ووفقاً للبيانات الصادرة عن الرحلات الجوية، توقف التعافي في خدمات السفر الجوي في منتصف أغسطس بسبب عودة القيود الحكومية في إطار جهودها للتصدي للانتشار الجديد لفيروس كورونا في عدد من الأسواق الرئيسية. إذ تظهر الحجوزات الآجلة للسفر الجوي في الربع الرابع أن الانتعاش منذ أدنى نقطة في أبريل سيستمر في الهبوط، على الرغم من التوقعات السابقة والتي كانت تشير إلى أن الانخفاض في النمو العالمي على أساس سنوي سيكون عند مستويات 55% بحلول ديسمبر، فمن المتوقع الآن حدوث تحسن أبطأ بكثير مع توقعات شهر ديسمبر بانخفاض 68% عن العام الماضي.

وبهذا الصدد، قال ألكساندر دو جونياك، المدير العام ورئيس الاتحاد الدولي للنقل الجوي: «كانت حركة المرور خلال شهر أغسطس كارثية مسجلة أسوء موسم الصيف على الإطلاق، فكان الانتعاش في السفر الدولي شبه معدوم، وتراجعت الأسواق المحلية في أستراليا واليابان في واقع تصديها لحالات التفشي الجديد للفيروس والقيود المفروضة على السفر. وقبل بضعة أشهر، اعتقدنا أن انخفاض الطلب للعام بأكمله بنسبة -63% مقارنة بعام 2019 سيكون سيئاً وذلك وفقاً للمعطيات أمامنا، إلا أنه وبعد أن شهدنا الأداء الأسواء لموسم الصيف في التاريخ، قمنا بتعديل توقعاتنا نزولاً إلى -66%».

وانخفض طلب المسافرين الدولي خلال شهر أغسطس إلى 88.3% بالمقارنة مع أغسطس 2019، مع تسجيل تحسن طفيف عن أرقام يوليو والتي كانت 91.8%، وانخفضت السعة إلى 79.5%، وعامل الحمولة بنسبة 37 نقطة مئوية لتسجل 48.7%.

وسجلت شركات الطيران في الشرق الأوسط انخفاضاً بنسبة 92.3% في الطلب لشهر أغسطس، مقارنة بانخفاض 93.3% في يوليو. وتدهورت السعة لتصل إلى 81.9%، وانخفض عامل الحمولة بنسبة 47.1 نقطة مئوية إلى 35.3%.

#بلا_حدود