السبت - 08 مايو 2021
السبت - 08 مايو 2021

مطارات دبي و«جي إم أر-حيدر أباد» تشكلان ممراً لوجيستياً لتوزيع لقاحات «كوفيد-19»

تضافرت جهود كل من مطارات دبي، المؤسسة المشغلة لكل من مطار دبي الدولي ومطار دبي ورلد سنترال، وشركة مطار جي إم أر-حيدر أباد لتكوين ممر لوجستي لتوزيع لقاحات «كوفيد-19».

ومن شأن هذا الممر أن يوفر طاقة استيعابية للتعامل بسلاسة مع ما يصل إلى 300 طن من اللقاحات يومياً، حيث تعد مؤسسة مطارات دبي موطناً لنحو 88 شركة طيران عالمية، بما في ذلك طيران الإمارات، و12 وكيل شحن دولي و400 وكيل محلي وإقليمي للشحن، ولديها شراكة مع دناتا للشحن، مزود خدمات الشحن المترابطة في مطاري دبي الدولي ودبي ورلد سنترال.

ويأتي هذا الإعلان غداة إضفاء الطابع الرسمي مؤخراً على اتفاقية تم التوصل إليها بين الفريقين بعد شهور من التحضيرات من قبل الكيانين لتصميم وتشكيل حل لوجيستي متكامل وسلس للقاحات كبار صانعي اللقاحات في الهند مع أسواق حول العالم، حيث يربط ممر «مطار حيدر أباد-مطار دبي الدولي»، وذلك عبر مركز الشحن البالغ التطور في دبي.

وقال الرئيس التنفيذي لمؤسسة مطارات دبي، بول غريفيث: «من المتوقع في الأشهر القادمة حدوث طفرة لجهة الطلب على التوزيع العالمي الكفء والأمن والموثوق لكميات كبيرة من لقاحات «كوفيد-19»، وبصفتنا المركز المتفوق على المستوى العالمي، فقد أردنا أن نكون مستعدين للاستجابة مع هذا الطلب، وتأتي شراكتنا مع شركة مطار جي إم أر-حيدر أباد بتوقيت مناسب تماماً في ظل دخول السباق العالمي لتطوير اللقاحات مرحلته النهائية، والممر هو نتاج استراتيجيتنا الاستباقية الرامية لأن نكون مستعدين مع حلول شحن مبتكرة وتعاونية ورشيقة في مضمار صناعة الشحن».

وقال المدير التنفيذي وكبير مسؤولي الابتكار في مؤسسة مطارات جي إم أر، إس جي كيه كيشور: «في الوقت الذي يشرع فيه العالم في حملة تلقيح غير مسبوقة لمواجهة جائحة «كوفيد-19»، فإن تعاوننا مع مؤسسة مطارات دبي على شكل ممر شحن جوي حصري للقاحات بين مطار حيدر أباد الدولي ومطار دبي الدولي سيلعب دوراً رئيسياً في تمكين الشحن الأمن والكفوء للقاحات «كوفيد-19» من وإلى حيدر أباد، عاصمة صناعة الأدوية في جنوب آسيا».

وقال رئيس دناتا، غاري تشابمان: «نحن متحمسون لتضافر جهودنا مع مؤسسة مطارات دبي وشركة مطارات حيدر أباد لضمان النقل الآمن والكفء للقاحات «كوفيد-19» عبر المنطقة والعالم، ولقد استثمرنا بكثافة خلال السنوات القليلة الماضية لإنشاء مرافق متطورة وامتلاك أحدث التقنيات بهدف تعزيز قدراتنا على مناولة الأدوية. وسوف تمكننا بنيتنا التحتية فائقة التطور من تقديم أعلى مستويات الخدمة والسلامة لشركائنا وعملائهم عبر هذا المشروع الفريد».

وقال نائب رئيس أول دائرة الشحن في طيران الإمارات، نبيل سلطان: «يسر الإمارات للشحن الجوي دعم مبادرة ممر توزيع اللقاحات بين مطارات دبي وحيدر أباد، ما سيسهل كثيراً النقل السريع والآمن للقاحات «كوفيد-19» من حيدر أباد إلى دبي، ومنها إلى مختلف مناطق العالم، حيدر أباد محطة مهمة لنا لنقل الأدوية، كما أنها تشكل جزءاً مهماً من مبادرتنا الدولية «ممرات الأدوية» لتعزيز حماية سلسلة النقل المبرّد للأدوية، وقد واصلنا خلال الجائحة نقل كميات كبيرة من المنتجات الدوائية الحساسة للحرارة من حيدر أباد والمنطقة، وتوفر الإمارات للشحن الجوي اتصالاً قوياً مع حيدر أباد بأكثر من 10 رحلات أسبوعياً بطائراتنا البوينغ 777، بالإضافة إلى إمكانياتنا القوية لتسيير رحلات تشارتر، فإننا أيضاً مؤهلون جيداً لنقل لقاحات «كوفيد-19» من حيدر أباد إلى منشآتنا في دبي، التي تتمتع ببنية تحتية معتمدة عالمياً، بما في ذلك مركزنا الجوي المخصص لتخزين وتوزيع لقاحات «كوفيد-19» ونقلها إلى مختلف دول العالم».

وتوفر مؤسسة مطارات دبي وشركة جي إم أر-حيدر أباد مزيجاً رائعاً من الفرص والحلول، حيث تقع حيدر أباد على مقربة من 5 منتجين رئيسيين للقاحات، في حين تتمتع دبي، بفضل بنيتها التحتية المتطورة في مجال الطيران واللوجيستيات وموقعها الجغرافي المركزي وشبكتها العالمية المتفوقة، بموقع مثالي كبوابة ومركز توزيع لتوفير اللقاحات بكفاءة إلى مئات المدن في جميع أنحاء أوروبا وإفريقيا والأمريكتين والشرق الأوسط.

#بلا_حدود