الاحد - 11 أبريل 2021
الاحد - 11 أبريل 2021
الطائرة خلال اشتعال النيران بالمحرك. (أ ب)

الطائرة خلال اشتعال النيران بالمحرك. (أ ب)

إدارة الطيران الاتحادية الأمريكية تأمر بفحص فوري لبعض محركات بوينج 777

أعلنت إدارة الطيران الاتحادية الأمريكية أنها أمرت، أمس، بفحص فوري لطائرات بوينج 777 التي تعمل بمحركات (برات آند ويتني بي.دبليو 4000) قبل قيامها بمزيد من الرحلات، وذلك بعد تعطل محرك في طائرة تابعة لشركة يونايتد إيرلاينز يوم السبت.

وذكرت الهيئة أن على الشركات المشغلة لذلك الطراز، إجراء فحص حراري للصورة الصوتية لشفرات مروحة التيتانيوم الكبيرة في مقدمة كل محرك.

وكان المجلس الوطني لسلامة النقل قال يوم الاثنين إن حدوث شقوق في شفرة مروحة من محرك الرحلة 328 التي اشتعلت فيها النيران يتسق مع ميل المعدن للانكسار تحت الضغط المتكرر وكثرة الاستخدام.

وقالت إدارة الطيران الاتحادية «بناء على النتائج الأولية التي تلقيناها وكذلك بيانات أخرى حصلنا عليها من التحقيق المستمر، فإن إدارة الطيران الاتحادية ربما تراجع هذا التوجيه لتحديد فترة زمنية جديدة لهذا الفحص أو الفحوصات اللاحقة».

والمحرك الذي تعطل في طائرة بوينج 777 التي دخلت الخدمة قبل 26 عاماً وسقطت منه أجزاء فوق ضاحية بدنفر يوم السبت من طراز بي.دبليو 4000. وذلك النوع من المحركات مستخدم في 128 طائرة أو أقل من 10% من الأسطول العالمي الذي يضم أكثر من 1600 طائرة 777 عريضة البدن.

وذكرت متحدثة باسم برات، المملوكة لرايثيون تكنولوجيز، أن شفرات المروحة سيتعين شحنها إلى محطة الإصلاح التابعة لها في إيست هارتفورد بولاية كونيتيكت من أجل عمليات الفحص الجديدة.

وقالت بوينج إنها تؤيد أحدث توجيه أصدرته إدارة الطيران الاتحادية بخصوص الفحص وستعمل خلال هذه العملية مع عملائها.

وكانت قد أوصت بأن تعلق شركات الطيران استخدام ذلك الطراز ريثما تحدد إدارة الطيران الاتحادية بروتوكول فحص مناسباً، وفرضت اليابان تعليقاً مؤقتاً على الرحلات بعد واقعة السبت.

#بلا_حدود