الاثنين - 21 يونيو 2021
الاثنين - 21 يونيو 2021
No Image Info

5 عوامل تعزز من مكانة قطاع الضيافة الإماراتي عالمياً قبل انطلاق إكسبو 2020 دبي

قال تقرير حديث صادر عن شركة «سنشري فاينانشال»، إن عنصر الأمان الصحي الذي تميزت به دولة الإمارات عن غيرها من دول منطقة الشرق الأوسط في مرحلة ما بعد جائحة كورونا سيعود بالنفع على قطاعها السياحي والفندقي، مشيراً إلى أن أبرز تلك المنافع هي جذب المزيد من السياح الدوليين الذين يخططون لقضاء عطلة الصيف بدبي، إضافة لاستقطاب مستثمرين جدد لذات القطاع.

بدوره، أوضح رئيس الباحثين لدى «سنشري فاينانشال»، أرون ليزلي جون، في إفادة عبر البريد الإلكتروني لـ«الرؤية»، أن هناك 5 عوامل ستزيد من تعزيز مكانة قطاع الفنادق بالدولة إقليمياً، مبيناً أن في مقدمة تلك العوامل البنية التحتية المتميزة للدولة، والاستراتيجيات المتكاملة للجهات التنفيذية والتي أثبتت نجاحها في استنهاض القطاع، إضافة لالتزام الفنادق والمؤسسات السياحية بالإجراءات الوقائية وهو الأمر الذي سيعزز من تنافسية القطاع على المستوى العالمي، وموقعها الجغرافي المميز، وتوالي عودة رحلات الطيران من قبل الناقلات الوطنية.

وأوضح أن نجاح الدولة في خلق صورة مثالية بعد الجائحة أعاد الزوار من جديد بسهولة للمعالم السياحية الكثيرة بالإمارات، مشيراً إلى أن ذلك التفوق الذي أثبتته الدولة بأبرز القطاعات تأثراً بالجائحة سيساهم تحويل البلاد إلى الأفضل في العقود القادمة.

وأشار التقرير إلى أنه منذ أن وصل الوباء إلى الأراضي العربية فإن الإمارات كدولة لم تدخر جهداً في تحضير وتنفيذ التطعيمات لكل من المواطنين والمقيمين وهو ما جعلها تتصدر التصنيف العالمي للتطعيم في مواجهة كوفيد-19.

ولفت التقرير إلى أن فنادق الإمارات العربية المتحدة ظلت ثاني أكثر الفنادق ازدحاماً في العالم بعد تلك الموجودة في الصين في عام 2020 بسبب جهود الحكومة لاحتواء انتشار الفيروس.

وأوضح أن السياحة الداخلية واتخاذ تدابير للمساعدة ساهم في تعافي القطاع بشكل يفوق التوقعات، مشيراً إلى أن السياحة ستظل قطاعاً حيوياً لنمو الاقتصاد الإماراتي.

وأشار التقرير إلى أن سعي الدولة في تكثيف خدمات الترفيه والضيافة لجذب الزوار في مرحلة ما بعد كورونا سيجعل دبي واحدة من أفضل المدن بالعالم التي تضم أفخم الفنادق.

وأوضح أن تنوع الثقافات بالإمارات، بالإضافة إلى تنوع المنتجات السياحية لمختلف الزوار وموقعها الجغرافي المميز ستحفز سياحة الأعمال بالدولة.

وقال إن توسط الإمارات لدول الغرب والشرق يعزز مكانتها كمركز تجاري يرحب بكل من البائعين والمستهلكين، مشيراً إلى أن شركات الطيران استفادت مالياً بسبب انتشار اللقاح على نطاق واسع في المنطقة.

#بلا_حدود