السبت - 18 سبتمبر 2021
السبت - 18 سبتمبر 2021
 أجارين باتانابانتشاي.

أجارين باتانابانتشاي.

264.7 مليون درهم يضيفها «إكسبو دبي» للاقتصاد التايلندي

أكدت أجارين باتانابانتشاي، السكرتيرة الدائمة لوزارة الاقتصاد الرقمي والمجتمع، والمفوض العام لقسم جناح تايلند في إكسبو 2020 دبي أن دولة الإمارات قامت ضمن نهج استباقي وغير مسبوق في تأمين بيئة آمنة للجميع خلال جائحة فيروس كورونا وهناك ثقة كبيرة بأن هذه الجهود ستساهم في إنجاح إكسبو 2020 دبي.



وقالت أجارين باتانابانتشاي، في تصريحات لـ«الرؤية» إنه من المتوقع أن يستقطب الجناح التايلندي في إكسبو 2020 دبي نحو 625 ألف زائر ويمكن للجناح أن يولد في الاقتصاد التايلندي نحو 264.7 مليون درهم مشيرة إلى أن هذا الحدث الاستثنائي فرصة مثالية لنا لتوسيع مدى علاقاتنا الدولية وتوطيد شبكة العلاقات المتينة بين الحكومة التايلندية ودولة الإمارات العربية المتحدة.



وأضافت أنه من خلال المشاركة في الحدث الدولي سنحرص على إظهار الهوية التايلندية القائمة على الجمع بين التقاليد والعادات التايلندية مع التقنيات المبتكرة والمستدامة للارتقاء بمستوى الحياة وسنعمل على توليد فرص اقتصادية جديدة في منطقة الشرق الأوسط، التي يعد «بوابة إفريقيا» ومركزاً حيوياً ومهماً للاستيراد والتصدير مشيرة إلى أن جناح تايلند يوفر منصة استثنائية وواعدة لرواد الأعمال لعرض مواهبهم والبحث عن الفرص الاستثمارية وإجراء اللقاءات والنقاشات التجارية مع الأطراف المهتمة.



وأوضحت أن الجناح سيحتضن مجموعة من الأنشطة الحصرية لإثبات قدرات تايلند في القطاعين الاقتصادي والاجتماعي وفي تطوير البنية التحتية، فضلاً عن الإمكانات الهائلة للنجاح في مجالات الأعمال والاستثمار، والتجارة الدولية، والتكنولوجيا الرقمية، والابتكار، كما إن تعزيز صناعة السياحة في تايلند هو ركن أساسي في تعزيز نمو الاقتصاد، وهذا بحد ذاته هدف مهم آخر للمشاركة.



وأشارت إلى أنه خلال معرض إكسبو 2020 سيتم الاحتفال بالذكرى السنوية للعلاقة الودية بين تايلند والإمارات وسنعمل على تعزيز التعاون وتطوير العلاقات خاصة في مجالات التجارة والاستثمار.



وأفادت بأن جناح تايلند يقع في منطقة التنقل على قطعة أرض تزيد مساحتها عن 3600 متر مربع. وهذا بدوره سيمكن الزوار من التعرف على رؤية تايلند الرقمية للمستقبل وتقاليد الماضي النابضة بالحياة، وكذلك الاستمتاع بعدد من العروض الرائعة مثل «خون»، وهي عبارة عن رقصة ملكية متحركة مدرجة في قائمة التراث العالمي التابعة لمنظمة اليونسكو وعرض «تاي فايتنج سبيرت» الذي يحتفي بالقوة المذهلة لملاكمة المواي تاي، وسيتم الكشف عن التقويم الكامل للعروض الثقافية والأسابيع ذات الطابع الخاص والترفيه المثير في وقت قريب.



وأوضحت أجارين باتانابانتشاي أنه سيتم الترحيب بكل زائر من قبل سفراء الجناح متعددي المواهب الذين سيمنحون الجناح لمسة شخصية ناهيك عن الشخصيات الكرتونية للجناح، وهما «راك» و«متالي» الذين سيفاجئون السكان والزوار بتواجدهم في عدد من المواقع العامة بالمدينة في الفترة التي تسبق معرض إكسبو 2020، ما ينشر بعض البهجة ويقدم المزيد من التلميحات حول ما ينتظرهم داخل الجناح.

#بلا_حدود