الاحد - 19 سبتمبر 2021
الاحد - 19 سبتمبر 2021
No Image Info

الشباب الإماراتيون أعمدة نجاح إكسبو دبي

كشف إكسبو 2020 دبي أن المواطنين الإماراتيين يشكلون النسبة الأكبر بين متطوعيه من الشباب، حيث يشكلون ما نسبته 61% من الفئة العمرية بين 18 و24 عاماً.

ويبلغ عدد متطوعي إكسبو 2020 دبي 30 ألف متطوع ليمثل بذلك أكبر برنامج للتطوع في دولة الإمارات. ويمثل إقبال المواطنين الشباب على التطوع خير تعبير عن الحماس والفخر الذي يملؤهم تجاه إظهار الوجه المشرق للدولة أمام ملايين زوار هذه النسخة من إكسبو الدولي.

وقالت الخبيرة المصرفية الإماراتية، عواطف الهرمودي، لـ«الرؤية»، إن هناك اهتماماً كبيراً من الشباب المتطوعين، حيث إن المشاركة في تنظيم الحدث العالمي ستكون إضافة جيدة لخبراتهم العملية، فهو حدث لن يتكرر ويكسبهم تجارب مفيدة، كما أنه يوسع مداركهم عن الاقتصاد الوطني والقطاعات المتنامية والفرص الاستثمارية المغرية التي تنعم بها الإمارات، وهذا الأمر يزيد من حبهم لوطنهم وتقدمه.

وبدوره، قال مستشار التخطيط المالي والمصرفي الإماراتي السابق عبدالله العطر، لـ«الرؤية»، إن لكل وطن نصيباً من طاقة شعبه، موضحاً أن الشباب هم وقود المجتمع وعنوان حركته ودليل قوته ونشاطه، مضيفاً أن الإمارات كما عودتنا عادت بالمزيد من الإنجازات والفعاليات المحلية والدولية لتكتب تاريخاً جديداً مع إطلاقها لـ«إكسبو 2020»، مبيناً أن مشاركة الشباب الإماراتيين بالحدث هو نوع من رد الجميل لهذا الوطن المعطاء.

وأشار إلى أن رؤية قيادتنا مليئة بالطموح والقوة، ونحن مؤمنون كإماراتيين بصناعة الفارق والمساهمة الفاعلة في خريطة النمو الاقتصادي بمشاركة الجميع، مؤكداً أن الشباب قادرون على صناعة وتحقيق المزيد من التقدم والسعي لاستكمال طريق رفعة تصنيف البلاد عالمياً.

وأوضح أن مشاركة الشباب الإماراتيين والعرب والأجانب في إكسبو يؤكد التعاضد والتفاعل الإنساني الراقي، ويتخطى الحواجز الإقليمية، كما أنه يؤكد أن الحدث العالمي سيكون محطاً للفرص المناسبة لجميع المشاركين.

من جانبه، قال المواطن الإماراتي والطالب الجامعي والمتطوع في تنظيم معرض «إكسبو 2020 دبي»، سلطان ياسر العسكر، لـ«الرؤية»: «تطوعت في إكسبو 2020 ليكون لي دور إيجابي لإبراز المجتمع الإماراتي بصورة مشرفة.. والحدث سيضيف لي خبرة عملية بآليات هذه المناسبات العالمية الجاذبة لمختلف دول العالم.. فالثقافات المختلفة ستضيف شخصياً لي موسوعة من المعلومات والخبرات التي ستفيدني على المدى البعيد.. وأنا أشجع الشباب للمشاركة بهذا الحدث العالمي».

وبدورها، قالت المواطنة الإماراتية والطالبة الجامعية والمتطوعة في تنظيم معرض «إكسبو 2020 دبي»، هند خالد الهرمودي: «أتشرف بانضمامي لفريق متطوعي معرض إكسبو 2020، ليكون لدي بصمة في هذا الحدث العظيم والمبهر، وأنا هنا لرد القليل من الجميل لما قدمته لي دولتي الإمارات العربية المتحدة، وهذا الحدث فرصة لشباب الإمارات لاستقبال العالم في أكمل وجه وفرصة لإظهار كرم وضيافة أهل الإمارات، وأنا على يقين أن هذه التجربة القيمة ستبني شخصيتي وستطور مهاراتي في التواصل مع الآخرين، وإكسبو 2020 فرصة لي للتعرف على الناس من مختلف أنحاء العالم والتعرف على ثقافاتهم وعاداتهم».

#بلا_حدود