الأربعاء - 08 ديسمبر 2021
الأربعاء - 08 ديسمبر 2021
No Image Info

منظمة السياحة العالمية: حالة الطوارئ المناخية تمثل تهديداً أكبر من «كوفيد-19»

حذر رئيس منظمة السياحة العالمية زوراب بولوليكاشفيلي، من أن حالة الطوارئ المناخية تمثل تهديداً أكبر من «كوفيد-19» لقطاع السياحة العالمي.

وقال بولوليكاشفيلي في تصريحات خلال مشاركته بسوق السفر العالمي المنعقد في العاصمة البريطانية لندن، نشرتها منظمة السياحة العالمية على موقعها الإلكتروني اليوم، إن الوباء أصاب السياحة أكثر من أي قطاع آخر، وتحتاج السياحة إلى دعم الحكومات من خلال شراكات أقوى بين القطاعين العام والخاص.

وأشار إلى ضرورة إطلاق استثمارات تمويلية أكثر وأفضل استهدافاً، لإعادة البناء بطريقة مستدامة وشاملة.

وأضاف: «إن إعلان قادة روما الأخير الصادر عن مجموعة العشرين أكد بشكل خاص على الحاجة إلى استعادة السفر والسياحة لمستوياتها السابقة في النمو، والتي بدورها يمكن أن تساعد الاقتصادات النامية».

وأفاد الأمين العام بأن الاستثمار العام سوف يشجع ويعزز الاستثمار الخاص في جميع أنحاء العالم، مضيفاً: «يمكن للسياحة أن تستفيد إذا قدمت الحكومات الدعم المناسب».

ويري أن السياحة تمثل فرصة استثمارية خالية من المخاطر، فيما سلط الضوء على الحاجة إلى الاستثمار في التعليم والشباب.

وأشار بيان منظمة السياحة العالمية إلى أن المجلس العالمي للسفر والسياحة يخطط إلى إطلاق خريطة طريقة للوصول إلى صافي صفر من الانبعاثات، كجزء من حملة القطاع نحو تحقيق هذا الهدف بحلول عام 2050.

وسيتم تنفيذ المبادرة بالتعاون مع برنامج الأمم المتحدة للبيئة (UNEP) والخدمات المهنية والخبراء الاستشاريين.

من جانبها قالت رئيسة مجلس التجارة العالمي جوليا سيمبسون: «ليس لدينا بديل.. علينا أن نتحول إلى اللون الأخضر».

وقالت جوليا إن النمو المستدام يمثل أولوية رئيسية لمركز التجارة العالمي، مضيفة: «يطالب المستثمرون والجمهور بأن نستثمر لحماية الكوكب والناس».

وأضافت أن العالم بحاجة إلى الاستثمار في التأكد من أن الوجهات هي أماكن رائعة للعيش وليست مجرد أماكن رائعة للزيارة.