الجمعة - 12 يوليو 2024
الجمعة - 12 يوليو 2024

23 % حصة البنوك الإسلامية من التمويل المصرفي في الدولة

23 % حصة البنوك الإسلامية من التمويل المصرفي في الدولة

__123-1512314685_267

استحوذت البنوك الإسلامية بما فيها النوافذ الإسلامية التابعة للبنوك التقليدية على نسبة 23 في المئة من إجمالي التمويل المصرفي في الدولة، فيما بلغت حصتها من إجمالي أصول القطاع المصرفي 20 في المئة، بحسب نائب الرئيس التنفيذي للخدمات المصرفية للأفراد وإدارة الثروات في بنك الإمارات الإسلامي وسيم سيفي.

وأوضح سيفي خلال مؤتمر صحافي أمس لإعلان نتائج مؤشر الصيرفة الإسلامية لعام 2018 أن قطاع التمويل الإسلامي نما بنسبة تتراوح بين خمسة وستة في المئة خلال الأعوام الخمسة الماضية.

وتوقع سيفي أن تجتذب الصيرفة المتوافقة مع أحكام الشريعة الإسلامية المزيد من العملاء في ظل انتشار الخدمات المصرفية الإسلامية بشكل تخطى نمو المصارف التقليدية، وانفتاح 85 في المئة من مستهلكي القطاع على المنتجات المصرفية الإسلامية.


وأكد أن مستويات الربحية لدى البنوك الإسلامية الإماراتية لا تزال جيدة مقارنة بنظيراتها العالمية.


وبحسب نتائج التقرير فإن 55 في المئة من مستهلكي القطاع المصرفي المشمولين بالاستطلاع يستخدمون منتجاً مصرفياً إسلامياً على الأقل ما يؤكد تواصل النمو في أعداد العملاء المهتمين بالمنتجات الإسلامية.

وبين أن التمويل الإسلامي أصبح يمثل أهمية كبيرة بالنسبة للعديد من القطاعات ولا سيما السيارات.

وأظهرت نتائج المؤشر أن أداء المصارف الإسلامية افضل من نظيرتها التقليدية من ناحية معدلات الوصول إلى العملاء، حيث قال 55 في المئة من مستهلكي القطاع المصرفي أنهم يستخدمون منتجاً مصرفياً إسلامياً واحداً على الأقل مقارنة مع 47 في المئة في النسخة الأولى للمؤشر عام 2015، فيما تراجع مقياس انتشار المنتجات المصرفية التقليدية من 69 في المئة عام 2017 إلى 63 في المئة في عام 2018.