الخميس - 05 أغسطس 2021
الخميس - 05 أغسطس 2021
No Image Info

فضية عالمية يا زعيم

دخل العين التاريخ من أوسع أبوابه بعد حصوله على المركز الثاني والميدالية الفضية في كأس العالم للأندية عقب خسارته من ريال مدريد بأربعة أهداف لهدف، وبعد مشاركة مميزة جداً وانتصارات رائعة حققها الزعيم على ثلاثة أندية.

الإمارات نجحت في تحقيق نتائج إيجابية من استضافة مونديال الأندية، بداية من الجوانب التسويقية والسياحة الرياضية، إلى جانب النواحي الإعلامية، بعدما قدمت نسختي مونديال على مستوى عال جداً من التنظيم ووجدت الإشادة في مختلف وسائل الإعلام.

الفائدة الأخرى، تكمن في الصورة التي عكسها ناديا الجزيرة والعين بعد مشاركتهما وتقديمها لمستويات مميزة، وهنا تظهر فوائد استضافة كبرى الأحداث العالمية، وإقامتها على أرض دولتنا الحبيبة، التي تتهافت عليها الاتحادات الرياضية لتنظيم كبرى البطولات على مختلف الألعاب والمستويات.

العين لم يكن على قدر التوقعات أمام ريال مدريد، وهذا أمر طبيعي لأن الفريق كان مرهقاً جراء لعبه لثلاث مباريات على مدار تسعة أيام بجانب أربعة أشواط إضافية، ولا ننسى أن الخصم أيضاً فريق بقيمة ووزن ريال مدريد الذي مهما كان سيئاً إلا أنه يظهر بشكل مختلف تماماً في النهائيات.

مكاسب العين معنوية وتاريخية، ونأمل أن تنعكس هذه الروح الإيجابية صوب المنتخب الأول، وما حققه نادي العين من مشاركة استثنائية يدعم لاعبي المنتخب بشكل كبير في كأس آسيا المقبلة من أجل الوصول إلى أبعد مرحلة.

الكرة الإماراتية كانت بحاجة إلى دفعة معنوية قبل التحدي الآسيوي، وأعتقد أنه لم يكن هناك شخص يتوقع أن يصل العين إلى هذه المرحلة وفقاً للمعطيات، وبالتالي نأمل أيضاً أن نشاهد مشاركة استثنائية للمنتخب في المواجهة الآسيوية.
#بلا_حدود