الخميس - 29 يوليو 2021
الخميس - 29 يوليو 2021
No Image Info

الإمارات والسعودية.. قلب واحد

ربما لا توجد دولتان في العالم تعيشان تقارباً وتلاحماً على كل المستويات الرسمية والشعبية، كما تعيشه الإمارات والسعودية معاً، راسمين لوحة من الإخاء والمودة بين الأشقاء يندر أن نرى مثلها بكل هذا العمق والصدق والمحبة.

وجميعنا يتذكر الاحتفالات الوطنية في كلا الدولتين، التي كانت نموذجاً لهذا التلاحم الفريد، فعندما كانت تحتفل الإمارات بيومها الوطني، كان المواطنون السعوديون، كباراً وصغاراً، يحتفلون في شوارع الرياض رافعين أعلام الإمارات وصور قادتها مرددين أغاني وطنية إماراتية، كما اكتست كل القنوات السعودية على مختلف المستويات بأعلام الإمارات وموسيقى السلام الوطني، ولا يوجد مذيع سعودي في ذلك اليوم إلا وبدأ فقرات برنامجه بالاحتفاء بذكرى ذلك اليوم الغالي على كل مواطن عربي، كاشفين عن مدى فخر السعوديين بأشقائهم في أبوظبي وبتاريخهم.

الأمر ذاته حدث عندما حلت ذكرى بيعة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، حيث شاهدنا الاحتفالات الإماراتية وهي ترفع أعلام السعودية وصورة خادم الحرمين في الشوارع وعلى المباني، وقدم قادة الإمارات التهاني للملك سلمان وولي عهده الأمير محمد بن سلمان، بهذه المناسبة الغالية على قلوب كل العرب، معربين عن أمنياتهم في استمرار النهضة الاستثنائية التي تشهدها السعودية على أيدي قيادتها والتي يمتد خيرها ونماؤها على كل عربي ومسلم في جميع أنحاء العالم.

إن الراصد لهذه المشاهد العميقة من الترابط والتلاحم بين الشعبين الشقيقين، ليظن أنهما شعب واحد، فمن يشاهد احتفالات الإماراتيين بذكرى بيعة خادم الحرمين الشريفين يعتقد أنهم سعوديون يحتفلون بمليكهم، ومن شاهد السعوديين وهم يحتفلون مع أشقائهم في دولة الإمارات يظن أنهم إماراتيون أباً عن جد.. كل ذلك يترجم صدق المشاعر الذي تذوب معه كل الفوارق والاعتبارات وتبقى فقط أيادي الإخوة متماسكة ومرفوعة إلى عنان السماء.

[email protected]
#بلا_حدود