الاحد - 01 أغسطس 2021
الاحد - 01 أغسطس 2021
عزالدين الكلاوي

عزالدين الكلاوي

بداية المشوار الحلم

على بركة الله تنطلق اليوم مباريات بطولة كأس الأمم الآسيوية رقم 17، في نسخة هي الكبرى في تاريخ القارة بمشاركة 24 منتخباً، وهو ما يمثل فعلياً أكثر من نصف عدد دول القارة المكونة من 47 دولة، بمعنى أن نصف آسيا القارة التي تشكل 60 في المئة من سكان العالم، أو أربعة مليارات، سيطلون بشكل مباشر على الإمارات لمتابعة منتخباتهم، بالإضافة للاهتمام العالمي الكبير لمراقبة تطور الكرة الصفراء ومحترفيها، الذين نجحوا في إثبات وجودهم في الكرة العالمية والدوريات المحترفة بأوروبا، والذين نجحوا في التفوق على القارة الأفريقية بمونديال روسيا.

الفارس الأبيض الإماراتي سيكون عريس ليلة الافتتاح في مواجهة الشقيق البحريني، وهي الخطوة الأولي لتحقيق حلم اللقب الأول، ليكون التتويج بإذن الله، معززاً لنجاح الاستضافة الرائعة التي يتحدث عنها الجميع.

وعلى استاد مدينة زايد أتمنى أن نرى حشداً جماهيرياً يملأ الاستاد، لمؤازرة الأبيض في أهم المباريات والتي تمهد لصدارته للمجموعة وبداية تحقيق الحلم، وهو بالمناسبة ليس حلماً مستحيلاً، لأن جيل 1996 وصل للمباراة النهائية وخسرها بركلات الترجيح في أبوظبي، وعدد لا بأس به من المنتخب الحالي وصلوا للمركز الثالث عام 2015 بأستراليا.

الأبيض ربما كان أكثر فريق حصل على فترات إعداد عبر 74 يوماً في خمس معسكرات، وخصص وقتاً طويلاً لتحفيظ التكتيك وصقل اللياقة البدنية، وهو ما نأمل ينعكس بإذن الله على نوعية الأداء والانضباط التكتيكي للفريق في المباراة.
#بلا_حدود