الثلاثاء - 18 يونيو 2024
الثلاثاء - 18 يونيو 2024

رسالة لأرض زايد الخير

رسالة لأرض زايد الخير
أسعدتنا جداً الفيديوهات التي شاهدناها لمختلف الجماهير في كأس آسيا وترديدهم للأهازيج الإماراتية مع توجيه الشكر أيضاً .. وهي من أجمل الأشياء التي جنيناها من استضافة الحدث الآسيوي.

تؤكد الإمارات دوماً أنها دولة تسامح ومحبة، عبر تواجد أعداد كبيرة لمختلف الجاليات، جميعهم يتواجدون في دولة زايد الخير سواسية ولا يوجد فرق بين مواطن ومقيم .. والهدف واحد وهو العمل من أجل تقدم الدولة وتبادل الخير.

في كل مباراة تخرج رسائل حب وعشق للإمارات، عبر الجماهير في مختلف مباريات العرس القاري، وما شاهدناه من محبة لم نره في أي مكان آخر، وهذا لم يكن محض صدفة، بل نتاج ما زرعه قادتنا في دولة الإمارات، وتأكيدهم على أن الجميع سواسية على أرض زايد الخير.


من جانب آخر .. حتى اللحظة لم تقدم البطولة منتخبات يمكن أن يتم ترشيحها بشكل كامل للمنافسة على اللقب، ما عدا منتخبي السعودية وإيران.


لا أريد أن أكون متفائلة بشكل كبير، لكن أشعر بأن أسلوب زاكيروني «الغريب» من الممكن أن يذهب بِنَا بعيداً، ليس لأفضليته، بل لأن جميع الحسابات والفرص باتت مفتوحة بعد مشاهدة جميع المنتخبات، ولكن يبقى التساؤل هل بإمكانه المحافظة على نظافة شباكه أمام منتخبات الصف الأول.

زاكيروني يلعب بعقلية إيطالية بحتة، تقف على ألا يسجل عليه وأن يخطف هدفاً في أي لحظة، وإذا لم يسجل فلا مانع لديه بأن يحتكم لركلات الحظ، وهو ذات الأمر الذي أوصلنا إلى نهائي خليجي، ودائماً ما نشاهده لدى الأندية الإيطالية في البطولات الإقصائية .. سننتظر وسنتأمل خيراً .. عسى ولعل.