الاثنين - 24 يونيو 2024
الاثنين - 24 يونيو 2024

رعاية عقولنا

رعاية عقولنا

فاطمة المزروعي

نشاهد كثيراً نشرات ومواد توعوية عن الاهتمام بصحة البشرة أو بلياقة الجسم ومرونته، ونحوها، لكن لا يهتم معظم الناس بالبحث والقراءة عن أهمية ووسائل العناية بالعقل، رغم أنه أهم عضو في جسم الإنسان إذا صحت الكلمة، فهو الذي يتحكم بجميع الوظائف والمهام الحياتية، والعقل هو الأكبر والأهم في الجهاز العصبي المركزي للإنسان. وتتضح أهميته في استهلاكه ربع الدورة الدموية التي يضخها القلب، فهو يحتاج وحده إلى 2.5 لتر يومياً.

ربما يعود سبب تجاهلنا للعناية بأدمغتنا، إما لأن آثار هذه العناية ليست مرئية أو ليست ملموسة، أو أن آثار هذه العناية ليست فورية فالتحسنات لا تحدث خلال يوم وليلة وإن حدثت فتبقى دون شعور وملاحظة، وإما لأننا نجهل كيفية العناية بعقولنا ولا نعرف الطريقة المثلى والصحيحة لهذه العناية.

وبطبيعة الحال لا يحتاج الدماغ لكريم مخصص للترطيب كما مع البشرة، ولا يوجد زيت مخصص له كما للشعر، وبالتالي ما يحتاجه للعناية والاهتمام هو نوع آخر مختلف عن مثل هذه المستحضرات، يحتاج لغذاء سليم متوازن صحي، ويحتاج لحياة صحية مثل الابتعاد عن السهر وممارسة الرياضة وعدم الكسل والتخلص من زيادة الوزن ونحوها. ويحتاج للقراءة اليومية والتزود الدائم بالمعلومات حتى يتدرب ويتعود على الحركة المعرفية والتعامل معها، أعتقد أن الاهتمام بالعقل، سينعكس بشكل مباشر بعد فترة من الزمن على مختلف جوانب الجسد، لأن تنامي المعرفة العلمية سيمكن العقل من التعامل مع باقي التحديات التي نواجهها في حياتنا، لذا من الأهمية رعاية العقل والاهتمام بكل ما يجعله في صحة وحيوية.


[email protected]