السبت - 25 يناير 2020
السبت - 25 يناير 2020

جاسيندا .. ونور النبوة

سارة مطر
كاتبة وروائية سعودية، متخصصة في علم الاجتماع، لها مؤلفات أغلبها حاز على وسم "الأكثر مبيعاً" في سوق الكتب الخليجي، سيناريست تكتب في عدد كبير من الصحف المحلية إلى جانب صحف عربية وخليجية.
في محاولة لإثبات حسن النوايا تجاه المسلمين، بثَّ التلفزيون النيوزيلندي أذان صلاة الجمعة، الذي رفعه مسجد النور في مدينة كرايست تشيرش، الذي تعرض منذ عشرة أيام لهجوم أودى بحياة 50 مصلياً، في أسوأ هجوم شهدته البلاد، كما قامت رئيسة الوزراء النيوزيلندية جاسيندا أردرن بالانضمام إلى آلاف المشيعين الذين وقفوا دقيقتي صمت بالقرب من المسجد، واستشهدت أردرن بحديث الرسول صل الله عليه وسلم: «مثل المؤمنين في توادهم وتراحمهم وتعاطفهم، مثل الجسد إذا اشتكى منه عضو تداعى له سائر الجسد بالسهر والحمى»، كما قام عدد من الصحف النيوزيلندية بلفتة رائعة، حيث كتبت صحيفة The Press في صفحتها الأولى كلمة «سلام»، أما صحيفةThe Dominion Post فكتبت في صفحتها الأولى أسماء الضحايا وأعمارهم، فيما جاءت عبارة «حي على الصلاة .. في اتحادنا قوة» في الصفحة الأولى من صحيفة NZ Herald ولم تتوقف مظاهر التضامن والدعم للمسلمين من السلطات أو المواطنين في نيوزيلندا، وإنما شهدت البلاد حملة شعبية تدعو النيوزيلنديين لارتداء الحجاب يوم الجمعة، لإظهار تضامنهم، فظهر عدد من المذيعات على شاشات التلفزيون، وهن يرتدين الحجاب، تضامناً مع شهداء الجمعة ما قبل الماضي.

جاسيندا أظهرت شجاعة وتعاطفاً مذهلاً، وكانت رمزاً نبيلاً ضد العنصرية، وزارت المدينة الدامية مرتدية حجاباً أسود لإظهار حزنها وتعاطفها، حداداً على أرواح الضحايا الذين سقطوا في الهجوم وتعزية لأقاربهم .. لقد كان أداؤها استثنائياً بكل المقاييس، والغرب لا يعرف أن المسلمين يتمنون أن يموتوا شهداء وأثناء الصلاة ويوم الجمعة تحديداً، فهنيئاً للشهداء الذين انتقلت أرواحهم إلى البارئ عز وجل.
#بلا_حدود