الأربعاء - 15 يوليو 2020
الأربعاء - 15 يوليو 2020

القرية الأيرلندية

كتبت عن العزوف الجماهيري سلسلة مقالات تستمر اليوم بعرض فكرة أخرى لتحفيز الجماهير على الحضور استوحيتها من «القرية الأيرلندية» في منطقة «القرهود» التي تحتضن المناسبات الرياضية والثقافية في «دبي»، فقد كنت محظوظاً بحضور بطولة «دبي للتنس» وكان الملعب ممتلئاً بالجماهير التي استمتعت بوقتها قبل وأثناء وبعد المباريات.

الفكرة باختصار تحويل البيئة المحيطة بالملعب إلى منتجع عائلي كبير يجذب كل أفراد العائلة ليستمتعوا بوقتهم في التسوق واللعب والأكل والشرب والتنزه قبل بدء المباراة، ويمكن لبعضهم البقاء في «قرية الملعب» وقت المباراة ويمكن لغيرهم حضور المباراة والعودة لهم بين الشوطين، وبذلك تتحول تجربة حضور المباراة إلى رحلة عائلية ممتعة للجميع.

الفكرة موجودة في «دبي» ونتائجها مذهلة والحضور بالملعب مميز واللعبة أقل شعبية من كرة القدم، لذلك أقترح أن يتم تطبيقها في بعض الملاعب لجذب العائلة بأكملها خصوصاً في هذه الأجواء الجميلة التي تناسب الرحلة العائلية ليوم كامل مليء بالأنشطة والمتعة والترفيه.

ومضة

في محيط استاد «هزاع بن زايد» مكان صغير يحوي عدداً من المقاهي وجدت فيه متنفساً جميلاً حين حضرت نهائي «كأس زايد» للبطولة العربية للأندية العام الماضي، وتمنيت أن يكون المكان أكبر والخيارات أكثر، وهذا هو المقترح الذي أقدمه اليوم وأتمنى أن تبادر بعض الأندية بتحويل المنطقة المحيطة بالملعب إلى قرية تحاكي «القرية الأيرلندية» وربما تتفوق عليها بإذن الله، وعلى ومضات جذب الجماهير نلتقي.

#بلا_حدود